“السراج” يدعو لاعتماد المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية

“السراج” يدعو لاعتماد المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية

طبرق ـ أكد فايز السراج، المرشح لرئاسة حكومة الوفاق الليبية، على ضرورة اعتماد كافة أطراف الحوار الوطني، للمجلس الرئاسي لهذه الحكومة.

وقال السراج، في بيان صحفي صادر عنه اليوم الإثنين، إن “المجلس الرئاسي لحكومة التوافق الوطني، لن يشرع في مباحثات التشكيل الحكومي، قبل اعتماد المجلس من قبل أطراف الحوار الوطني”. مضيفا أنه وأعضاء المجلس “ملتزمون بما ورد في الاتفاق السياسي، وخارطة الطريق الخاصة بوضعه موضع التنفيذ، والتي انبثقت عن جولات الحوار الليبي برعاية الأمم المتحدة”.

وأشار السراج؛ وهو نائب في مجلس النواب المنعقد بطبرق (شرق)، إلى أن المشاورات والمباحثات، التي أجراها برفقة أعضاء المجلس الرئاسي، تنصب على العمل لـ”إيجاد أرضية صلبة قوامها التوافق”. داعياً إلى “ضرورة توحيد الجهود، لإنقاذ ليبيا وأهلها من براثن الفوضى، ومخالب الإرهاب العابر الحدود”.

وطالب المرشح لرئاسة حكومة الوفاق، الليبيين في الداخل والخارج، إلى العمل معا “بروح ليبية مخلصة، هدفها وقف النزيف والاستنزاف في الدماء والثروات”.

وكان المبعوث الأممي السابق، إلى ليبيا، برناردينو ليون، قدّم لطرفي النزاع في ليبيا، يوم الـ9 من الشهر الماضي، في الصخيرات المغربية، مقترحاً بحكومة تقاسم سلطة، يتضمن مجلساً تنفيذياً مؤلفا من رئيس الوزراء (فايز السراج)، وخمسة نواب لرئيس الوزراء، وثلاثة وزراء كبار، ويفترض بهذا المجلس أن يمثل توازن المناطق في البلاد، وهو المقترح الذي ما يزال طرفي النزاع (برلمان طبرق، والمؤتمر الوطني العام) غير متوافقين عليه حتى اليوم.

وقبل أسبوع، أعلن المبعوث الأممي الجديد إلى ليبيا، مارتن كوبلر، أنه سيقوم خلال الأيام القادمة بالاستماع إلى أعضاء الحوار الوطني، والمجلس الرئاسي، وغيرهم من الشركاء، لمعالجة ما أسماه “العدد الصغير” المتبقي من القضايا العالقة، وإنجازها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع