البحرين تستدعي دبلوماسياً إيرانياً احتجاجاً على تصريحات لخامنئي

البحرين تستدعي دبلوماسياً إيرانياً احتجاجاً على تصريحات لخامنئي

المنامة – استدعت وزارة الخارجية البحرينية، اليوم السبت، القائم بأعمال السفارة الإيرانية لدى المنامة بالإنابة، حميد شفيع زاد، على خلفية التصريحات الصادرة عن المرشد الأعلى للثورة الإيرانية علي خامنئي.

وكان خامنئي، قال في تصريحات الأربعاء الماضي، إن الأقلية الظالمة في البحرين تُقدم على إهانة مقدسات الأكثرية“.

وتسعى إيران إلى تعزيز نفوذها في عدد من الدول العربية مثل سوريا والعراق واليمن ولبنان والبحرين، وهي تدعم بعض المليشيات بالمال والسلاح لتحقيق هذا الهدف.

وذكر بيان للخارجية البحرينية، أن وكيل الوزارة، السفير عبد الله عبد اللطيف، سلم الدبلوماسي الإيراني مذكرة احتجاج رسمية على هذه التصريحات، وأوضح البيان أن التصريحات تعد تدخلاً في الشأن الداخلي .

وقال السفير عبد الله، إن ما صدر من تصريحات يجافي الحقيقة وينافي الواقع، مطالبا بالتوقف عن مثل هذه التصريحات، مشيراً إلى أنها تحمل تحريضاً صريحاً وتعكس اصراراً واضحاً على إشاعة الفتنة والتوتر في المنطقة.

وأكد عبدالله، أن مملكة البحرين، لن تتوان مطلقاً في اتخاذ كل ما من شأنه حماية مصالحها والمحافظة على أمنها واستقرارها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com