طوارق ليبيا ينفون مشاركتهم في أي اجتماعات خارج البلاد

طوارق ليبيا ينفون مشاركتهم في أي اجتماعات خارج البلاد

سبها – ليبيا- أعلنت قبائل الطوارق في ليبيا، أمس الأحد، ”عدم مشاركاتها في أي اجتماعات خارج ليبيا“، محذرة من الزج باسمها في أية أجندة دون العودة لها

وفي بيان مشترك صادر عن قبائل الطوارق، أشار أن ”نحن طوارق ليبيا نؤكد أننا لم نرسل ولم نكلف أي شخص أو مجموعة للذهاب لتمثيلنا في دولة الإمارات المتحدة، وبالتالي فإن أي شخص أو مجمموعة حضرت اجتماعات خارجية، لا تمثل إلا نفسها ولسنا ملتزمين بما يتم التوصل اليه من اتفاقات أو تعهدات“

وحذر البيان أية جهة داخلية كانت أو خارجية بالزج باسم القبائل في أجندات دون العودة أو التنسيق مع المجلس الاجتماعي لقبائل الطوارق في ليبيا

وكانت وسائل إعلام ليبية ومواقع للتواصل الاجتماعي تداولت أخبارًا حول مشاركة الطوارق في اجتماعات بدولة الإمارات العربية المتحدة بوفدين يمثلان قبائل الطوارق والتبو لمناقشة الاشتباكات القبلية الحاصلة في مدينة أوباري جنوبي البلاد

وتدور اشتباكات بين قبائل التبو والطوارق في أوباري منذ نحو عام، سقط فيها عدد من القتلى والجرحى، ويعود أصل هذه الاشتباكات إلى مشاجرة بين أفراد أمن من قبائل الطوارق ومواطن من قبائل التبو

والطوارق، أو أمازيغ الصحراء، هم قبائل من الرحّل والمستقرين يعيشون في صحراء الجزائر ومالي والنيجر وليبيا وبوركينا فاسو، وهم مسلمون سنة

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com