تونس.. إيقاف 5 أشخاص مشتبه بهم في قطع رأس راعي غنم

تونس.. إيقاف 5 أشخاص مشتبه بهم في قطع رأس راعي غنم

المصدر: تونس – محمد رجب

أعلنت وزارة الداخلية التونسية اليوم، أنّ أجهزتها الأمنية تمكنت من إلقاء القبض على خمسة أشخاص على علاقة باغتيال الراعي مبروك السلطاني.

وأضافت وزارة الداخلية، في بلاغ، على موقعها الرسمي، على موقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك، أنّ الوحدة الوطنية للأبحاث في جرائم الإرهاب، بالتنسيق مع إدارات أمنية أخرى، ذات الاختصاص، نجحت في إيقاف خمسة أشخاص “لارتباطهم بعدد من العناصر الإرهابية التي تم استهدافها بجيل المغيلة.”.

وكانت عناصر إرهابية، على سفح جبل المغيلة، بين ولايتني القصرين وسيدي بوزيد (وسط غرب)، وفي منطقة عسكرية مغلقة، في الثالث عشر من نوفمبر الجاري، قطعت رأس راعي شاب (16 سنة)، كان يرعى أغنامه، بعد أن منعهم من ذبح عدد من أغنامه، وأمرت راع ثان، كان يرافقه، بتصوير الجريمة، وأرسلت برأسه معه إلى والدة الراعي البريء.

وشنّت القوات العسكرية منذ يوم السبت الماضي، هجوماً على مجموعة من الإرهابيين، يختبئون في الجبل، فقتلت أحدهم، دون أن تعطي تفاصيل أخرى عن العملية التي يبدو أنها لم تنته بعد.

وسبق لعناصر إرهابية، أن قتلت راعياً، (نجيب القاسمي) بعد اختطافه، وتفخيخ جثته، في الثالث عشر من أكتوبر الماضي، قرب جبل سمامة في ولاية القصرين (وسط غرب).

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع