رئيس الوزراء اللبناني يطالب باختيار رئيس للبلاد

رئيس الوزراء اللبناني يطالب باختيار رئيس للبلاد

بيروت – دعا رئيس الحكومة اللبنانية تمام سلام اليوم السبت إلى انتخاب رئيس للجمهورية لتصحيح الخلل في البنيان الدستوري، مؤكدا أن شغور منصب رئيس الجمهورية أضعف المؤسسات الدستورية، وأضر بالاقتصاد اللبناني.

وقال سلام، في بيان أصدره بمناسبة الذكرى الـ72 للاستقلال :”لقد بلغت التحديات التي تواجهها البلاد، مرحلة لم تعد تسمح بالتباطؤ في البحث عن مخارج من الاستعصاء الراهن، وتأخير القرارات الملحة التي تخدم المصلحة الوطنية العامة، وأولها قرار بانتخاب رئيس الجمهورية”.

وشدد على أن “الحصانة الأمنية تحتاج إلى مناخ سياسي سليم، لكي تكتمل”، داعيا إلى “اتخاذ القرارات الوطنية الجريئة، وتقديم التنازلات لمصلحة لبنان”.

وأشار إلى أن “هذا الواقع خلق حالة غير مسبوقة من العجز والشلل، انعكست سلبا على حياة اللبنانيين في الداخل، وأضرت بصورة بلدهم في الخارج، في ظل التحديات الأمنية والمخاطر الاقتصادية والاجتماعية التي تهدد لبنان”.

 ورأى سلام أن “ الاقتصاد الوطني يتعرض من جهته الى ضغوط كبيرة أدت الى تراجع حاد في كل القطاعات المنتجة، ونشأت هذه الضغوط عن الوضع السياسي الداخلي، وعن التطورات الاقليمية التي حرمت لبنان من أسواق عديدة”.

وقال إن “تعطيل مفاصل الدولة وإضعاف هيبتها، وإبقاء الحياة العامة في البلاد رهينة التجاذبات والمناكفات والعرقلة، كما حصل في أزمة النفايات، باتت تشكل جريمة بحق لبنان لن تغفرها الأجيال القادمة”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع