أحد منفذي الهجوم في باريس فرنسي الجنسية

أحد منفذي الهجوم في باريس فرنسي الجنسية

باريس – قالت ”إذاعة يورو 1“ الفرنسية، اليوم السبت، إن أحد منفذي هجوم باريس، مساء أمس الجمعة، يحمل الجنسية الفرنسية.

وأفادت الإذاعة، أن منفذ الهجوم، الحامل للجنسية الفرنسية، موجود في لائحة المطلوبين لدى الاستخبارات الفرنسية.

وأكد أحد شهود العيان، فضل عدم ذكر اسمه، لمحطة ”بي إف إم“، التلفزيونية، أن منفذ الهجوم في قاعة مناسبات، في العاصمة، كان أبيض البشرة ويشبه الأوروبيين بالمظهر.

وكان الرئيس الفرنسي، فرانسوا هولاند قرر إلغاء زيارته لتركيا، للمشاركة في قمة العشرين بولاية أنطاليا، يوم غدٍ، موضحًا أنه سيعقد اجتماعًا مع مجلس الدفاع، في قصر الإليزيه، لبحث تداعيات الهجوم.

واتهم الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، اليوم السبت، تنظيم ”داعش“ بالوقوف وراء سلسلة الهجمات التي ضربت باريس مساء الجمعة، وأوقعت ما لا يقل عن 128 قتيلا و250 جريحا.

وقال هولاند في كلمة له من قصر الإليزيه إن ”ما حصل أمس هو عمل حربي .. ارتكبه داعش ودُبر من الخارج بتواطؤ داخلي“.

ولأول مرة منذ عام 1944، أعلن الرئيس الفرنسي، أمس حال الطوارئ في البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com