فارس سعيد لـ“إرم“: نصرالله يقول الشيء ونقيضه

فارس سعيد لـ“إرم“: نصرالله يقول الشيء ونقيضه

المصدر: بيروت ـ جاد نعمة

قال منسق الأمانة العامة لقوى 14 آذار النائب اللبناني السابق فارس سعيد إن زعيم حزب الله حسن نصر الله يقول الشيء ونقيضه، مشيرا إلى أن تصريحاته لا تساعد على الحوار بين الفرقاء اللبنانيين.

وجاءت تعليقات سعيد عقب خطاببين لنصر الله بمناسبة ذكرى عاشوراء، كرر فيهما مواقفه المعروفة، وجدد الهجوم على المملكة العربية السعودية.

ولم تلق هذه المواقف قبولا عند قوى ”14 اذار“ وكذلك لدى بعض الفرقاء اللبنانيين.

ويقول متابعون لشبكة ”إرم“ الاخبارية إن هذا النوع من الخطب مرفوضة ولا يقبلها حتى رئيس مجلس النواب نبيه بري الذي يعي جيدا موقع المملكة وتأثيرها الايجابي في لبنان ودعوتها الدائمة إلى فتح قنوات حوار بين الرياض وطهران.

وعلى الرغم من دعوة نصرالله الى حوار بين اللبنانيين من دون انتظار حوار سعودي – ايراني، إلا انه في المقابل شن هجوما ضد السعودية.

وجاءت مواقف نصرالله في وقت تدعو فيه مختلف الأطراف إلى الحوار الذي لا يزال يراوح مكانه، إضافة إلى حوار ”حزب الله“ و“تيار المستقبل“ الذي لم يحدث خروقات كبيرة.

وأوضح سعيد في تصريحات لشبكة إرم الإخبارية أن ”كلام نصرالله لا يصب في خدمة الحوار بين اللبنانيين“.

وتوقف سعيد عند عبارة نصرالله حين قال إن من يتخلف عن المعركة في سوريا ”كأنه يترك الامام الحسين لوحده“.

واعتبر منسق الامانة العامة لقوى 14 آذار أن ”هذه الجملة موجهة إلى الرأي العام الشيعي، الأمر الذي يظهر أن تراخيا بدأ يسود عند جمهور حزب الله“.

وبدأ بعض المتعاطفين مع الحزب يتساءلون عن الجدوى من تقديم هذه الأفواج من القتلى في الحرب السورية دفاعا عن النظام السوري.

وأكد سعيد أن “ كلام نصرالله لا يخفف من الاشتباك الحاصل في البلد، لأن نصرالله يقول الشيء ونقيضه“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة