مسؤول ليبي: إطلاق سراح كامل طاقم البحارة الروس

مسؤول ليبي: إطلاق سراح كامل طاقم البحارة الروس

المصدر: طرابلس ـ (شبكة إرم الإخبارية)

أكدت الحكومة طرابلس الموازية، التابعة للمؤتمر الوطني المنتهية ولايته، أن كامل طاقم البحارة الروس أطلق سراحهم، ووصلوا إلى بلادهم، دون تحديد موعد وصولهم أو تاريخ الإفراج عنهم.

وقال مصدر مسؤول بوزارة الداخلية التابعة لحكومة الموازية المعلنة من جانب واحد، في حديث هاتفي مع شبكة ”إرم“ من طرابلس، إن ”طاقم البحارة الروس المتكون من 12 بحاراً، أطلق سراحهم جميعاً، ووصلوا إلى بلادهم بعد تدخل مباشر من رئيس الحكومة خليفة الغويل“.

وأضاف المصدر، أن قرار الإفراج عن المحتجزين المتهمين بمحاولة تهريب النفط الخام من غرب البلاد، جاء بعد تعهدات مسبقة قدمها الغويل لنظيره الشيشاني رمضان قاديروف، بقرب إطلاق بقية المحتجزين في أقرب وقت.

وكانت القوات البحرية الليبية، قد احتجزت الناقلة ”ميكانيك تشيبوتاريف“، التي تحمل العلم الروسي منتصف أيلول/ سبتمبر الماضي، قبالة ساحل مدينة زوارة غرب طرابلس، وعلى متنها 12 بحارا. حيث يضم الطاقم عدداً من البحارة الذين ينتمون لجمهورية الشيشان.

ووجهت السلطات القضائية، للطاقم تهمة محاولة تهريب الوقود قبالة مدينة زوارة.

وكان الرئيس الشيشاني رمضان قاديروف، قد ألمح عقب زيارة رئيس حكومة طرابلس خليفة الغويل للشيشان قبل يومين، إلى إمكانية لإطلاق سراح الطاقم المحتجز في ليبيا.

وأكدت الشركة المالكة لناقلة النفط الروسية ”ميكانيك تشيبوتاريف“ اليوم الخميس، إطلاق سراح كامل طاقمها المحتجزين في ‏ليبيا، عبر موقعها على الانترنت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة