الجزائر.. رفض الإفراج عن جنرال متهم بإفشاء أسرار عسكرية

الجزائر.. رفض الإفراج عن جنرال متهم بإفشاء أسرار عسكرية

المصدر: الجزائر- من جلال مناد

رفض القضاء الجزائري، اليوم الخميس، طلباً بالإفراج عن جنرال متقاعد يواجه اتهامات بإفشاء أسرار عسكرية، وحيازة أسلحة وذخيرة بدون ترخيص، وإحباط معنويات أفراد القوات المسلحة.

وأرجأ القضاء النظر في طلب الإفراج عن الجنرال المتقاعد حسين بن حديد، والذي تقدمت به هيئة الدفاع، إلى غاية استكمال التحقيق القضائي، والبت في طبيعة التهم الموجهة لبن حديد قائد الناحية العسكرية الثالثة سابقاً.

وتتحدث هيئة الدفاع عن ”خروقات في توقيف بن حديد“، معتبرة أن التهم الموجهة ضده ”لا تستدعي التوقيف، بل يمكن وضعه تحت المراقبة القضائية على أقصى تقدير“.

وأعربت الهيئة مجدداً عن ”استغرابها من نوعية التهمة الموجهة إلى بن حديد والجهات التي حركت ضده دعوى قضائية، وهو ما غاب في ملف هذه القضية“. وأُشيع سابقاً أن وزارة الدفاع الجزائرية هي من حركت الدعوى القضائية ضد المعني، باعتباره مسؤولاً عسكرياً سابقاً.

وسبق لبن حديد أن وجه اتهامات وُصفت بـ“الخطيرة“ لكل من السعيد شقيق وكبير مستشاري الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، وقائد أركان الجيش الجزائري نائب وزير الدفاع الفريق أحمد قايد صالح، ورجل الأعمال المقرب من الرئاسة الملياردير علي حداد.

وأعلن حداد وهو رئيس منتدى رؤساء المؤسسات الاقتصادية (أكبر تكتل اقتصادي خاص في الجزائر) عن مقاضاة بن حديد بتهمة ”القذف“، حيث انتقد الأخير ”الأدوار“ التي يقوم بها حداد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com