هتاف لأحمد ياسين يتسبب بفصل طالبين في الأردن – إرم نيوز‬‎

هتاف لأحمد ياسين يتسبب بفصل طالبين في الأردن

هتاف لأحمد ياسين يتسبب بفصل طالبين في الأردن

المصدر: عمّان – من سامي محاسنه

قررت الجامعة الأردنية فصل طالبين من مجلس اتحاد الطلبة، لتمجيدهم القيادي الراحل لحركة حماس أحمد ياسين واعتباره زعيما لهم، وليس على خلفية هتافهم للمسجد الأقصى.

ووفق بيان صدر عن عمادة شؤون الطلبة في الجامعة الأردنية، ذكرت فيه الأسباب الرئيسة التي دفعتها لفصل الطالبين وهما محمد أبو رمان، وبشير الخطيب من الهيئة التنفيذية لمجلس الطلبة، حيث أكدت ”لا علاقة للهتاف للأقصى بفصل الطلبة“.
وهدد مجلس اتحاد طلبة الجامعة الأردنية بخطوات تصعيدية إن لم تتراجع الجامعة عن قرارها بفصل زملاء لهم من عضوية المجلس.
وقال البيان، أن الطلبة مجدوا شخصيات وقيادات تتبع فصائل خارجية، حيث هتفوا خلال وصلة دبكة لهم“ يا قائدنا الأول أحمد ياسين“.

وأكدت الجامعة ”لسنا ضد أي قوى أو تيار لكن لا يجوز الهتاف في الجامعة الأردنية إلا للأردن ولجلالة الملك وولي عهده والمؤسسات الوطنية“، وتابع بيان الجامعة انه قد برر أحد الطلبة الذين أُوقعت بحقهم عقوبة الفصل المؤقت، بأنه ”وما المشكلة في الهتاف وهناك آخرون قد هتفوا يوم أمس“.

وأوضحت الجامعة بأن الطلبة الذين هتفوا قبل يوم من هتاف هذه القيادات الطلابية التي تتبع جماعة الإخوان المسلمين، هتفوا لجلالة الملك والمملكة الأردنية الهاشمية، وتغنوا بالوطن، وكان هتافهم للقيادة بقولهم: ”ياملكنا الأول سيدي عبدالله“؛ بحسب بيان الجامعة.

وبحسب البيان فإن هتاف الطلبة للشيخ أحمد ياسين ”يخالف اليمين الذي أقسموه بعد نجاحهم في عضوية اتحاد الطلبة بالإخلاص للملك والوطن والجامعة، وقد أثار هذا السلوك غضبا شديدا من الطلبة الحاضرين، وبث روح النزاع بين الطلبة مما أدى إلى تطورات أصبحت مدعاة للشِّجار؛ لولا تدخل الأمن الجامعي“.

يشار إلى أن مجلس اتحاد الطلبة في الجامعة الأردنية أصدر بيانا، مساء أمس الاربعاء، شدد فيه على وجوب التراجع عن قرار فصل الطالبين محمد أبو رمان، وبشير الخطيب، منوها بنيته القيام بخطوات تصعيدية ضد رئاسة الجامعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com