15 مليون دينار تكلفة علاج 100 جريح يمني في الأردن

15 مليون دينار تكلفة علاج 100 جريح يمني في الأردن

عمان- بلغ إجمالي تكلفة علاج الجرحى اليمنيين الموجودين حاليا في الأردن، من الذين يتلقون العلاج في مستشفياتها الخاصة حوالي 15 مليون دينار (نحو 21 مليون دولار)، حتى اليوم الخميس.

وكشف الدكتور فوزي الحموري، رئيس جمعية المستشفيات الخاصة (غير الحكومية)، إن ”عدد الجرحى اليمنيين في مستشفيات المملكة يقدر حالياً بنحو 100 جريح، ومن المتوقع أن يرتفع العدد خلال الفترة المقبلة بسبب استمرار النزاع المسلح بين قوات الشرعية اليمنية والمتمردين الحوثيين“.

وقال ”إن التكلفة الإجمالية لعلاج الجرحى اليمنيين في الأردن خلال الفترة الحالية، بلغت 15 مليون دينار (21 مليون)“.

معللا ارتفاع كلفة العلاج بالقول ”إن جميع مراحل علاج الجرحى استوجبت اجراء عمليات دقيقة ومعقدة، وباهظة الكلفة“.

وأضاف أن معظم إصابات الجرحى اليمنيين كانت إصابات ناجمة عن قتال مسلح وانفجارات وتلقي شظايا وعيارات نارية، ومنها إصابات شديدة في الرأس والصدر والبطن، ومنها ما هو في العظام، وجميعها استوجب اجراء عمليات جراحية صعبة وعناية مشددة.

وأشار الحموري إلى أن الملحق الصحي بالسفارة اليمنية في عمان، يتابع عن كثب أوضاع الجرحى اليمنيين، وأنه يتوقع زيادة عدد الحرجى القادمين إلى الأردن خلال الفترة المقبلة نتيجة وجود نحو 8 آلاف جريح حاليا داخل اليمن يرقدون على سرير الشفاء، ويحتاج علاجهم إلى تقنيات طبية حديثة لا تتوفر حاليا لدى الأشقاء هناك بسبب ظروف الحرب.

وكان المستشار الطبي للسفارة اليمينة في عمان، عبد الوهاب العلفي، أعلن، نهاية آب (أغسطس) الماضي، عن توقف استقبال الجرحى اليمنيين في المستشفيات الأردنية بشكل مؤقت، إلى حين تصويب بعض الملاحظات التي أبدتها السلطات الأردنية عند إرسال الدفعة الثانية من الجرحى، والتي تركزت حول عدم حيازة بعضهم أوراقهم الثبوتية، بالإضافة إلى عدم توفر بعض التأمينات المالية المطلوبة للمستشفيات”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com