أخبار

عباس يحذر من صراع ديني يحرق الأخضر واليابس
تاريخ النشر: 14 أكتوبر 2015 17:15 GMT
تاريخ التحديث: 14 أكتوبر 2015 20:10 GMT

عباس يحذر من صراع ديني يحرق الأخضر واليابس

الرئيس الفلسطيني يؤكد أن السلطة تعد ملفات بشأن الإعدامات الميدانية الإسرائيلية لتقديمها إلى محكمة الجنايات الدولية.

+A -A

رام الله- حذر الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، الأربعاء، من أن استمرار ”الإرهاب الإسرائيلي“ ينذر بإشعال فتيل ”صراع ديني يحرق الأخضر واليابس“ في العالم أجمع.

وأكد عباس في كلمة متلفزة على ”الاستمرار في الكفاح الوطني المشروع للدفاع عن النفس والمقاومة الشعبية السلمية“، وأن ”السلطة الفلسطينية والشعب الفلسطيني لن يسمحا بتمرير أي مخططات إسرائيلية بخصوص المسجد الأقصى والقدس“، مشيراً إلى أن ”الأحداث الحالية والممارسات الإسرائيلية تهدد عملية السلام والاستقرار“.

وقال: ”لن نبقى رهينة لاتفاقات لا تحترمها إسرائيل“، مضيفاً أن ”السلطة تعد ملفات عن الإعدامات الميدانية لتقديمها للجنائية الدولية“، في إشارة إلى إقدام الجيش الإسرائيلي وقوات الشرطة على قتل فلسطينيين بذريعة أنهم يحاولون تنفيذ عمليات طعن.

وكان أمين سر منظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات، قال الثلاثاء الماضي، إن ”النمط الإسرائيلي في التعامل مع الشعب الفلسطيني الآن هو الإعدامات الميدانية“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك