أخبار

تركيا: مؤشرات أولية توحي بمسؤولية داعش عن انفجاري أنقرة
تاريخ النشر: 11 أكتوبر 2015 12:45 GMT
تاريخ التحديث: 11 أكتوبر 2015 12:56 GMT

تركيا: مؤشرات أولية توحي بمسؤولية داعش عن انفجاري أنقرة

لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم المزدوج، الذي استهدف تجمعاً للسلام، دعت إليه المعارضة الموالية للأكراد، قبل أسابيع من الانتخابات التشريعية المبكرة، المقرر إجراؤها في الأول من تشرين الثاني/نوفمبر القادم.

+A -A

أنقرة- نقلت وكالة رويترز عن مصدر أمني تركي اليوم الأحد قوله “ إن المؤشرات الأولية توحي بمسؤولية تنظيم داعش عن انفجاري العاصمة التركية أنقرة ”.

وقال المصدر إن تفجيري يوم السبت -الذي قال حزب معارض موال للأكراد أنهما تسببا في مقتل 128 شخصا- يحملان أوجه تشابه مع تفجير انتحاري وقع في يوليو تموز في مدينة سروج على مقربة من الحدود السورية كان ألقي باللوم فيه على التنظيم.

وأضاف المصدر طالبا عدم نشر اسمه أن ”الهجوم اتبع نفس أسلوب (تفجير) سروج وجميع المؤشرات تدل على انه نسخة من ذلك الهجوم… المؤشرات تشير إلى داعش .

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم المزدوج، الذي استهدف تجمعاً للسلام، دعت إليه المعارضة الموالية للأكراد، قبل أسابيع من الانتخابات التشريعية المبكرة، المقرر إجراؤها في الأول من تشرين الثاني/نوفمبر القادم.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك