مصر تنهي استعدادات الانتخابات البرلمانية في الخارج

مصر تنهي استعدادات الانتخابات البرلمانية في الخارج

القاهرة ـ أكدت وزارة الخارجية المصرية واللجنة العليا للانتخابات، انتهاء الاستعدادات الخاصة بإجراء الانتخابات البرلمانية في الخارج، من خلال البعثات والقنصليات المصرية، والتي ستبلغ 139 سفارة إلى جانب عدد من القنصليات.

وقال السفير حمدي سند لوزا، نائب وزير الخارجية، في مؤتمر صحفي مشترك مع المتحدث الرسمي باسم اللجنة العليا للانتخابات المستشار عمر مروان، إن أي مصري مقيم في الخارج من حقه التصويت دون تسجيل مسبق، توفيرا على الناخب عناء التوجه أكثر من مرة إلى القنصلية أو السفارة .

وأوضح، أن المصري المقيم في أي دولة يوجد بها لجنة انتخابية عليه التوجه إليها للإدلاء بصوته، ليس كوافد وإنما كمصري من حقه الإدلاء بصوته، مضيفا أن هناك أربع دول لن يتم بها إجراء العملية الانتخابية، نظرا لسوء الأوضاع الأمنية وعجز التأمين اللازم للسفارات والمواطنين وهى ليبيا واليمن وسورية وأفريقيا الوسطى.

وأشار لوزا، إلى أن جميع السفارات المصرية في الخارج، التي ستقام بها الانتخابات يتم التنسيق بينها وبين السلطات المحلية في تلك الدول، لتأمين العملية الانتخابية، محذرا من تواجد المواطنين الذين سيدلون بأصواتهم خارج محيط السفارة.

وقال لوزا، ردا على سؤل حول الإجراءات التي ستتخذ في حال تعرض أي سفارة لأعمال شغب أو عنف مثلما حدث في فرنسا خلال انتخابات الرئاسة، إن الاضطرابات التي حدثت كانت قبل الانتخابات وتم التعامل معها باستدعاء الشرطة، التي سيطرت على الموقف متمنيا عدم تكرار الموقف. 

من جانبه قال مروان، إن اللجنة العليا تشارك حاليا في الورشة الخاصة بتدريب الدبلوماسيين والإداريين المشاركين في العملية الانتخابية، وعلى التقنيات الحديثة التي ستستخدم بها مع توفير جميع الإمكانيات اللوجستية والبشرية، التي ستساعد في الأماكن ذات الكثافة العالية من الجالية المصرية في الخارج.

وأضاف مروان، أن هناك ست منظمات غير حكومية تمثل المجتمع المدني ستعمل على متابعة الانتخابات البرلمانية، بالإضافة إلى عدد من المنظمات الإقليمية والدولية، منها الجامعة العربية والاتحاد الأوروبي والبرلمان العربي والاتحاد الأفريقي والكوميسا وعدد من السفارات الأجنبية بالقاهرة.

وأشار مروان، إلى أن نتائج الخارج لن تعلن منفصلة عن نتائج الداخل، بل سيتم الإعلان عن الداخل والخارج من خلال اللجنة العليا في الانتخابات في نفس الوقت، مشددا على أن البعثات في الخارج ستكون مهمتها حصر الأصوات وليس إعلان النتيجة، وأن عملية الفرز ستتم مباشرة عقب انتهاء التصويت وغلق الصناديق داخل اللجنة نفسها بحضور مندوبين عن المرشحين.

ولفت مروان، إلى أن رئيس كل لجنة في الخارج له نفس الصلاحيات التي تماثل القاضي في الداخل، وأن له حرية مد العملية التصويتية عن الموعد المخصص لانتهائها، وفقا للكثافة العددية المتواجدة في السفارة، حتى يتمكن أخر فرد من الإدلاء بصوته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com