أخبار

اتصالات مصرية روسية مستمرة حول الأوضاع في سوريا
تاريخ النشر: 09 أكتوبر 2015 16:42 GMT
تاريخ التحديث: 09 أكتوبر 2015 16:42 GMT

اتصالات مصرية روسية مستمرة حول الأوضاع في سوريا

وزيرا خارجية مصر وروسيا يبحثان التنسيق حول الأزمة السورية وخطر الإرهاب في المنطقة والأوضاع المتدهورة في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

+A -A
المصدر: إرم- من شوقي عصام

بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري خلال اتصال هاتفي، الجمعة، مع وزير خارجية روسيا الاتحادية سيرجي لافروف التنسيق المشترك بشأن الأزمة السورية ومخاطر الإرهاب في المنطقة والأوضاع المتدهورة في الأراضي الفلسطينية المحتلة إضافة لسبل تعزيز العلاقات الثنائية بين مصر وروسيا.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، المستشار أحمد أبو زيد، إن كل من شكري ولافروف اتفقا على أهمية دفع جهود التسوية السياسية للأزمة السورية وتشجيع الأطراف على الإنخراط في الحوار وفقا للخطة المطروحة من جانب مبعوث الأمم المتحدة وعلى أساس مقررات اجتماع جنيف إضافة إلى مناقشة مخاطر الإرهاب في المنطقة.

وأعرب الجانبان، وفق أبوزيد، عن قلقهما البالغ لتدهور الأوضاع في القدس الشرقية والضفة الغربية، حيث أكدا على أهمية ممارسة الجانبان الإسرائيلي والفلسطيني أقصى درجات ضبط النفس والعمل الفوري والجاد على التهدئة وعدم التصعيد مؤكدين على ضرورة توفير الحماية للشعب الفلسطيني.

وأضاف المتحدث باسم الخارجية أن الاتصال تناول متابعة مسار العلاقات الثنائية بين مصر وروسيا، وشددا على ضرورة توفير كافة سبل الدعم لتعزيز العلاقات وتطويرها بما يرتقي إلى مستوى تطلعات الشعبين المصري والروسي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك