الأردن.. بدء مؤتمر الأمن الداخلي الرابع في الشرق الأوسط

الأردن.. بدء مؤتمر الأمن الداخلي الرابع في الشرق الأوسط

عمان- انطلقت في عمّان، اليوم الثلاثاء، فعاليات النسخة الرابعة من مؤتمر الأمن الداخلي في الشرق الأوسط بتنظيم من قوات الدرك الأردنية بالتعاون مع مؤسسة ”فليمنج غلف“ المتخصصة بالدراسات الأمنية في العالم.

وقال وزير الداخلية الأردني، سلامة حماد، في افتتاح أعمال المؤتمر، إن ”سياسات الأمن الداخلي في بلده التي أوصلت المملكة إلى حالة من الاستقرار في ظل الفوضى التي تشهدها المنطقة، مردها إلى مجموعة من المفاهيم التي قادها الأردن أمنياً بمنتهى الحرفية والتميز، فضلاً عن مسار الإصلاحات السياسية الذي شرعت به البلاد عام 2011 وبموجبه تم تعديل نحو ثلث مواد الدستور الأردني“.

وأضاف حماد أن ”وجود خبراء الأمن من مختلف دول العالم في مجال مكافحة الإرهاب وحماية الحدود لحضور أعمال المؤتمر يشكل فرصة نوعية لتبادل الخبرات لمواجهة التحديات الجديدة في المنطقة وأبرزها الانفلات الحدودي وما رافقه من تهريب للأسلحة والمخدرات، وانتشار الفكر الظلامي الهدام والأيدولوجيات الضالة للمنظمات الارهابية، الأمر الذي يستوجب القضاء عليها بصورة حاسمة في مصدرها قبل فوات الآوان“.

وتناول المؤتمر في يومه الأول أوراق عمل بحثية تتعلق بالأمن الداخلي للدول، مثل مكافحة الإرهاب والتطرف، والتحديات الأمنية العابرة للحدود، ودقة الجغرافيا المكانية في مكافحة الارهاب، والعلاقة بين حلف شمال الأطلسي والأردن.

ويشارك في أعمال المؤتمر الذي يستمر ثلاثة أيام، خبراء أمنيون من مصر، والسعودية، والكويت، وقطر، والإمارات، والولايات المتحدة الأمريكية، وبريطانيا، وفرنسا، والنمسا، ومفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com