القاعدة يهدم أضرحة لجماعة الصوفية بحضرموت

القاعدة يهدم أضرحة لجماعة الصوفية بحضرموت

حضرموت – هدم تنظيم القاعدة، اليوم الثلاثاء، أضرحة وقباباً تعود إلى علماء الصوفية، في غرب مدينة المكلا، عاصمة محافظة حضرموت، شرقي اليمن.

وقال شهود عيان، إن تنظيم القاعدة هدم أضرحة وقباباً في منطقتي ”بروم“ و“الهجلة“، يعود أبرزها لأحد علماء الصوفية بحضرموت، الشيخ مزاحم (توفي سنة 817 هجرية).

وأوضح الشهود أن التنظيم استخدم أدوات حفر يدوية لهدم الأضرحة والقباب، التي تعدّ مزارات لجماعة الصوفية بحضرموت.

وكان التنظيم قد هدم في 22 من الشهر الجاري قبوراً وقباباً، تعود لعلماء ورموز دين، من التيار الصوفي بحضرموت، وسلاطين حكموا المدينة في القرون الماضية.

وفي نفس الإطار، أفاد التنظيم في بيان له نشرته مواقع موالية، أن عناصره مع أبناء المنطقه، أقدموا على ”هدم عدد من القبور في مدينة المكلا، شاكراً كل من سعى معه في إزالتها“.

وبرّر التنظيم في بيانه هدم القبور، بأقوال بعض العلماء والفقهاء، التي تفيد بضرورة هدم ما يٌبنى عليها.

وكان تنظيم القاعدة قد هدم في الأشهر الماضية، قبورًا ومعالم لجماعة الصوفية بحضرموت، حيث هدم وأحرق في 20 مارس/ آذار الماضي، أضرحة مشايخ ”آل باوزير“ في مديرية ”غيل باوزير“، شرق المكلا.

واقتحمت القاعدة في 15 يوينو/حزيران الماضي، رباط الروضة للدراسات الإسلامية بالمكلا، التابع لجماعة الصوفية بحضرموت، وأفشلت حلقة أقامها طلاب المركز، وهددت بإعتقالهم في حال تكرارهم ذلك، وقامت بتمزيق الدفوف والطبول.

ويسيطر تنظيم القاعدة على مدينة المكلا عاصمة حضرموت والمدن المجاورة منذ مطلع أبريل / نيسان الماضي.

895379542 1443050827 5602c18341a9e

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com