عاجل.. هادي يوجه الآن أول انتقام من أبرز ”القيادات الخائنة“

عاجل.. هادي يوجه الآن أول انتقام من أبرز ”القيادات الخائنة“

نيويورك – أكدت مصادر مطلعة تعرض منزل قائد الأمن السياسي السابق في عدن  العميد فيصل البحر الواقع بمنطقة السلال بتعز للقصف من قبل طائرات التحالف.

والبحر تم توقيفه من قبل الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، لاتهامه بالعمالة مع المليشيات الانقلابية.

وبغضون ذلك، شنّ طيران التحالف العربي الذي تقوده السعودية، صباح اليوم الإثنين، 15 غارة جوية على معسكرات ”الحوثيين“ في العاصمة اليمنية صنعاء ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف مسلحي الجماعة، حسب مصدر أمني وشهود عيان.

وأفادت المصادر أن قتلى وجرحى من المسلحين الحوثيين، لم تحدد عددهم، سقطوا في 15 غارة شنها طيران التحالف صباح اليوم على معسكرات ومواقع لهم بصنعاء.

ومن بين المعسكرات والمواقع التي تم قصفها، بحسب المصادر ذاتها، جبل النهدين والحفا وجبل نقم ودار الرئاسة.

وأضافت أنه شوهدت أعمدة الدخان تتصاعد بشكل مكثف من تلك المعسكرات مع سماع انفجارات هائلة هزت أحياء سكنية قريبة.

ولفتت المصادر إلى أن القصف الجوي صاحبه إطلاق المسلحين الحوثيين مضادات للطيران في الهواء، في محاولة لإسقاط وإعاقة الطيران الذي يشن الغارات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة