أخبار

عمار الحكيم يرفض حل الحكومة و البرلمان العراقي
تاريخ النشر: 12 سبتمبر 2015 23:14 GMT
تاريخ التحديث: 12 سبتمبر 2015 23:14 GMT

عمار الحكيم يرفض حل الحكومة و البرلمان العراقي

زعيم المجلس الأعلى الإسلامي العراقي يقول إن الإصلاح لا يأتي بتبديل شخص مكان آخر إنما بمعالجة المشاكل الجوهرية.

+A -A
المصدر: بغداد- من محمد وذاح

رفض زعيم المجلس الأعلى الإسلامي العراقي، عمار الحكيم، المطالب التي رفعها المتظاهرون العراقيون الداعية لحل البرلمان والحكومة برئاسة حيدر العبادي.

ونقل الموقع الرسمي للمجلس الأعلى الإسلامي، أن الحكيم أكد خلال أمسية للنخب السياسية والأكاديمية أقيمت في مكتبه ببغداد، السبت، إن ”الإصلاح لا يأتي بتبديل شخص مكان آخر إنما بمعالجة المشاكل الجوهرية ”, مشددا على أن ”تنهض الدولة ومؤسساتها بالإصلاح“.

وأضاف أن ”الإصلاح لا ينهض به غير الدولة ومؤسساتها ولا احد غيرها“، رافضا ”كل الدعوات التي تستهدف بنية الدولة كإزالة البرلمان أو الحكومة العراقية“.

وأشار الحكيم الى أن ”النظام البرلماني ليس حالة مثالية وإنما هو حل مطمئن للجميع في مرحلة ضعف المؤسسات التي يصعب معها الذهاب الى نظام رئاسي كونه سينتج الدكتاتورية كتحصيل حاصل“.

وتعم معظم مدن العراق مظاهرات واحتجاجات شعبية منذ مطلع آب/ أغسطس الماضي، تطالب بحل مجلس النوّاب العراقي والوقفين السني والشيعي وإقالة رئيس مجلس القضاء العراقي مدحت المحمود إضافة إلى محاسبة الفاسدين.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك