أخبار

المعارضة السورية تقتل قيادياً كبيراً بحزب الله في الزبداني (صور)
تاريخ النشر: 12 سبتمبر 2015 7:50 GMT
تاريخ التحديث: 12 سبتمبر 2015 7:52 GMT

المعارضة السورية تقتل قيادياً كبيراً بحزب الله في الزبداني (صور)

مقتل قائد قوات النخبة، حسن جفال، يعد أكبر خسارة لحزب الله في الزبداني منذ اشتعال المعارك فيها قبل ستة أشهر.

+A -A
المصدر: إرم- دمشق

قُتل قائد قوات النخبة في ”حزب الله“ اللبناني خلال مواجهات مع المعارضة السورية المسلحة في منطقة التلال الشرقية لمدينة الزبداني في ريف دمشق، حسب مصادر صحافية.

وذكرت مواقع إخبارية مقربة من ”حزب الله“، أن الأخير ”نعى حسن علي جفال الذي قتل في سوريا، وهو ابن شهيد حرب تموز/ يوليو 2006، أبو رامي جفال الذي استشهد في مدينة النبطية“.

ويعد مقتل حسن جفال أكبر خسارة للحزب في الزبداني منذ اشتعال المعارك فيها قبل ستة أشهر.

وأشار ناشطون موالون لـ“حزب الله“ إلى أن ”حسن جفال كان أستاذاً لمادة الكيمياء في مدارس الإمام المهدي“.

وتعرضت قوات النظام السوري و“حزب الله“ اللبناني، لخسائر فادحة خلال الأيام الأخيرة، في مدينة الزبداني، وسط تقدم لقوات المعارضة التي استغلت العاصفة الرملية التي تعرضت لها البلاد أخيرا، لشن عمليات مباغتة في الجبل الشرقي المطل على المدينة، في ظل غياب الطيران الحربي للنظام.

080

jaffall

090

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك