الإماراتيون يبدون جلدا واعتزازا بدور شهدائهم – إرم نيوز‬‎

الإماراتيون يبدون جلدا واعتزازا بدور شهدائهم

الإماراتيون يبدون جلدا واعتزازا بدور شهدائهم

المصدر: شبكة إرم ـ خاص

اختلطت مشاعر الحزن على استشهاد 45 جنديا إماراتيا مع مشاعر الاعتزاز بجنود بواسل ضحوا بأرواحهم من أجل الوطن، وهو ما عبرت عنه إحدى التغريدات التي قالت ”من أجل الوطن ترخص الأرواح“.

وأعاد الحزن على استشهاد الجنود إلى الذاكرة الحزن الذي خيم على الإمارات لدى رحيل الشيخ زايد، مؤسس الدولة، فأعلنت الإمارات حدادا رسميا لثلاثة أيام.

واستقبل الإماراتيون الحدث الأليم برباطة جأش وبفيض من المشاعر التي تعلي من قيمة الشهادة وتظهر إصرارا على رفعة البلاد.

وخلت شوارع مدن الإمارات من الحركة الاعتيادية في تعبير رمزي جسّد المصاب الجلل، ووحّد مشاعر الإماراتيين الذين أظهروا أنهم يعيشون المحنة ذاتها.

وتداول الاماراتيون عدة هاشتاغات عبرت عن الخسارة الكبيرة التي منيت بها الإمارات بفقدان جنودها الشجعان، وكان أبرزها هاشتاغ 45 شهيد اماراتي وهاشتاغ آخر بعنوان استشهاد جنود الإمارات البواسل.

وتفاعل المغردون مع هذه الهاشتاغات ونشروا تغريدات مملوءة بآيات من القران الكريم وبأشعار وقصائد وعبارات مؤثرة تدعو إلى الصبر وتتوعد الحوثيين وتؤكد على النصر.

وقال أحد المغردين ”اللهم زلزل الأرض تحت أقدام الحوثييين“، فيما كتب آخر ”المقاتلات الإماراتية تدك معاقل الحوثيين…لله دركم“.

وهدد مغرد آخر مليشيات الحوثيين قائلا إن ”ثأر الإماراتيين غال“.

ونشر أحد المغردين مقطع فيديو يظهر طقسا ماطرا، وعلق عليه: ”وكأن دموعنا لم تكفي شهداءنا فبكت السماء أيضا معنا“، بينما قال آخر ”يا نفس صبرا لا تجزعي“.

وأجمع المغردون على أن شهداء الوطن جسدوا أعظم معاني البطولة، وأثبتوا بشجاعتهم أن أبناء الإمارات مستعدون لبذل أرواحهم في سبيل الحق.

وبدا لافتا التفاف الاماراتيين حول مواقف قياداتهم السياسية في مواصلة العمل إلى جانب التحالف العربي حتى تحقيق النصر وإعادة الشرعية إلى اليمن.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورا ومقاطع فيديو تبين وصول جثامين الشهداء إلى الدولة، ومواكب التشييع المهيبة التي اقيمت لهم، وملامح الحزن التي خيمت على البلاد.

وكانت الإمارات العربية المتحدة أعلنت الجمعة عن استشهاد 45 جندياً من قواتها العسكرية في مأرب باليمن، وقررت الحداد الرسمي وتنكيس الأعلام  لمدة ثلاثة أيام .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com