الكويت تنتقد بيان السفارة الإيرانية المتعلق بقضية ”خلية العبدلي“

الكويت تنتقد بيان السفارة الإيرانية المتعلق بقضية ”خلية العبدلي“

الكويت- أعربت وزارة الخارجية الكويتية، الخميس، عن أسفها الشديد، ورفضها لبيان صدر من السفارة الإيرانية في الكويت صباح اليوم، اعتراضا على زج اسم إيران في قضية اكتشاف أسلحة وذخائر في البلاد.

وقال مصدر مسؤول في وزارة الخارجية الكويتية، في بيان صدر عنها اليوم، إن ”البيان (الإيراني) تجاوز لأبسط القواعد والأعراف الدبلوماسية“.

وأضاف أن ”التعبير عن مواقف الدول الرسمية، ورغبتها بالحصول على أي معلومات حول أي قضية، ينبغي أن يكون من خلال القنوات الرسمية المتعارف عليها بين الدول، وليس باللجوء إلى وسائل الإعلام الأخرى“.

وكانت السفارة الإيرانية في الكويت، قد أعربت في وقت سابق من اليوم، عن إستيائها الشديد ”لزج اسم إيران في قضية داخلية ترتبط في أساسها بالكشف عن أسلحة وذخائر“.

وقالت السفارة في بيان لها إنها ”لم تبلّغ بهوية الشخص الإيراني (الذي ادعت النيابة العامة الكويتية إلقاء القبض عليه) لحد الآن، وكذلك دوره المزعوم في التهم المنسوبة إليه، وتفاصيل اعتقاله من قبل الجهات المعنية“.

من جانب آخر، أكد المصدر في الخارجية الكويتية أن ”بيان سفارة جمهورية إيران الإسلامية في الكويت، لم يراع وبكل أسف، الموقف الرسمي والمعلن لدولة الكويت بهذا الشأن، والذي عبر عنه البيان الصادر عن مجلس الوزراء الكويتي، بتعامله مع القضية بروح من المسؤولية العالية، والحرص الشديد على عدم إصدار أحكام مسبقة، حتى يحكم القضاء الكويتي، المشهود له بنزاهته، حكمه الأخير على كل حيثيات القضية“.

كما أشار المصدر إلى أن ”القرار الذي أصدره النائب العام، بعدم نشر أخبار أو بيانات تتعلق بخلية العبدلي، يجسد حرص الكويت على وقف التداول الإعلامي لهذه القضية، لما له من انعكاسات سلبية على سيرها، وإضرار بالمصلحة العليا، والتحقيقات الجارية، لضمان الحكم العادل الذي سيصدره القضاء“.

وأسندت النيابة العامة الكويتية، الثلاثاء الماضي، الاتهام في قضية حيازة كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر المعروفة باسم (خلية العبدلي) إلى 26 متهما، 25 منهم كويتيو الجنسية، وواحد إيراني.

وأعلنت الداخلية الكويتية في 13 أغسطس /آب الماضي، أن الأجهزة الأمنية تمكنت من ”ضبط ثلاثة من أعضاء خلية إرهابية (خلية العبدلي)، وترسانة ضخمة من الأسلحة والذخائر، والمواد المتفجرة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com