إخوان الأردن ”يرحبون“ بقانون الانتخابات الجديد

إخوان الأردن ”يرحبون“ بقانون الانتخابات الجديد

عمّان – أكد حزب ”جبهة العمل الإسلامي“، الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين في الأردن، نية حزبه المشاركة في الانتخابات البرلمانية القادمة، في حال توافر المناخ والبيئة السياسية السليمة، مرحباً بقانون الانتخابات الجديد، الذي أعلن عنه، الإثنين، رئيس الوزراء الأردني عبد الله النسور.

وقال محمد الزيودي، أمين عام الحزب في تصريحات صحفية: ”حتى هذه اللحظة لم يتبلور ما يمكن البناء عليه، لكنني بالمحصلة أرى أنه من الحكمة أن نرحب بتجاوز مربع الصوت الواحد المجزوء، (قانون الانتخاب القديم)، الذي أثّر على كثير من مؤسساتنا، وعلى لحمة مجتمع الأردن، وأحدث تراجعاً في تنميتنا السياسية، وإقصاء لدور المواطن في صناعة مستقبل بلده“.

وأوضح الزيودي أنه في حال اتضحت الصورة كاملة سيتم دراسة موضوع الترشح، والكرة في ملعب الحكومة، وإذا توفرت البيئة السياسية السليمة للانتخابات، من خلال قانون مقنع وانتخابات سليمة، فسنشارك، وفقاً للأناضول.

وأعلن رئيس الوزراء الأردني عبد الله النسور، الإثنين، عن قانون جديد لانتخابات البرلمان، عوضاً عن قانون ”الصوت الواحد“ المثير للجدل، يتقلص بموجبه عدد أعضاء البرلمان إلى 130 عضواً بدلاً من 150عضواً.

وقال النسور إن القانون الجديد ألغى فكرة قانون الصوت الواحد، وأصبح بإمكان الناخب، وفق القانون الذي سيرسل قريباً للبرلمان، الإدلاء بأصوات مساوية لعدد المقاعد المخصصة لكل دائرة انتخابية.

يشار إلى أن ”الإخوان المسلمين“ في الأردن وعدد من الأحزاب الأخرى، قاطعت الانتخابات التي أجريت في 23 (يناير/ كانون الثاني) من العام 2013، وطالبوا بقانون انتخاب عصري يفضي إلى حكومات برلمانية منتخبة، ويلغي نظام الصوت الواحد المثير للجدل، والمعمول به منذ تسعينيات القرن الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com