مؤسسة النفط الليبية تنفي توقيع اتفاق لمبادلة الخام بالمحروقات

مؤسسة النفط الليبية تنفي توقيع اتفاق لمبادلة الخام بالمحروقات

القاهرة – ذكرت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا، الخميس، إنها ستواصل شراء المحروقات من مصافي التكرير بمنطقة حوض البحر‭ ‬المتوسط، لتلبية الطلب المحلي، نافية توقيعها اتفاقاً لمبادلة الخام بزيت الغاز.

وأفاد تجار إن المؤسسة توصلت إلى اتفاق مع ”جلينكور“ ستزود بمقتضاه الشركة ليييا بزيت الغاز بمبادلته مع صادراتها الشهرية من حقلي السرير والمسلة بدءاً من (سبتمبر/ أيلول) المقبل.

وقالت المؤسسة، التي مقرها طرابلس، في بيان لها، إن التقارير القائلة بأنها وقعت اتفاق مبادلة لا اساس لها من الصحة.

وأضافت إنها تطمئن زبائنها في السوق النفطية العالمية بأنها ملتزمة باحترام عقودها والتزاماتها، وأن تعاقداتها مع المصافي العالمية بمنطقة حوض البحر المتوسط مستمرة منذ عقود لتغطية العجز المحلي في المحروقات لأجل تأمينها بصورة منتظمة لكافة المدن والقرى والواحات الليبية.

وتعتمد ليبيا على زيت الغاز لتوليد الكهرباء، وهبط إنتاجها من النفط الخام إلي أقل من 400 ألف برميل يومياً أو ربع ما اعتاد البلد العضو بمنظمة ”أوبك“ إنتاجه قبل الانتفاضة التي أطاحت بمعمر القذافي في 2011 .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com