لاجئو سوريا يفرّون من دول الجوار بسبب تفاقم الأوضاع

لاجئو سوريا يفرّون من دول الجوار بسبب تفاقم الأوضاع

جنيف- قالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين اليوم الثلاثاء إن من المتوقع عبور ما يصل إلى 3000 شخص يوميا إلى مقدونيا خلال الأشهر المقبلة وفي مقدمتهم سوريون فارون من الحرب في بلادهم ومن الدول المجاورة لها.

وقالت المتحدثة باسم المفوضية ميليسا فليمنج ”لا نرى نهاية لتدفق البشر خلال الأشهر المقبلة“ مشيرة إلى استمرار العنف في العراق وسوريا و“تفاقم أوضاع“ اللاجئين السوريين في تركيا والأردن ولبنان.

وأضافت في إفادة صحفية بجنيف أن دول الاتحاد الأوروبي البالغ عددها 28 دولة يجب أن تضمن ”توزيعا عادلا“ لطالبي اللجوء. وتابعت ”نؤمن بقوة بأن بمقدور أوروبا القيام بهذا الأمر إذا اتخذت الإجراءات الصحيحة.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com