السعودية ..استنفار بعد تحول مستشفى لبؤرة فيروس كورونا

السعودية ..استنفار بعد تحول مستشفى لبؤرة فيروس كورونا

وكالات – توقع وزير الصحة السعودي خالد الفالح أن تسجل مستشفيات وزارة الصحة خلال الأيام المقبلة حالات إصابة جديدة بمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية (فيروس كورونا) إثر تحول مستشفى الحرس الوطني في العاصمة الرياض إلى بؤرة لانتشار الفيروس القاتل وسقوط 3 وفيات منها مساء أمس الأربعاء.

 وجاءت مخاوف الوزير، الذي اجتمع بالمسؤولين الصحيين، بناءً على إمكانية وجود مراجعين لهم علاقة مخالطة بمن أصيبوا بالفيروس في مستشفى الحرس، مؤكداً على ضرورة التزام كافة المستشفيات بالتدابير الوقائية خاصة في ظل عودة الأسر من الإجازة وتعرضها لبعض التغيرات الجوية.

ورغم أنه قال ”إن الانتشار الحالي للفيروس محدود نسبياً“، إلا أن الوزير اعترف بوجود ثغرات في التطبيق الصارم في إجراءات مكافحة العدوى في المنشآت خلال الأعوام الثلاثة الماضية، ومشيراً في الوقت ذاته إلى أن كوريا الجنوبية نجحت في محاصرة المرض لأنها واجهت حالة أولية واحدة بينما تشهد السعودية مئات الحالات الأولية التي تنتقل من الإبل.

وبعد تسجيل ثلاث وفيات لمواطنين سعوديين في الرياض أمس الأربعاء، بلغ عدد الوفيات الإجمالي حتى الآن 483 شخصاً في عموم المملكة التي يبلغ عدد سكانها نحو 30 مليوناً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com