إلغاء مشاركة مغن يهودي في مهرجان بإسبانيا يثير الجدل

إلغاء مشاركة مغن يهودي في مهرجان بإسبانيا يثير الجدل

مدريد- ألغى منظمو حفل في إسبانيا مشاركة مغني يهودي في مهرجان موسيقي، بعدما رفض أن يعطي بيانا حول معتقداته بشأن تأسيس دولة فلسطينية.

وقال المغني الأمريكي ماتيسياهو -36 عاما- على موقع التواصل الاجتماعي ”فيسبوك“ أمس الاثنين: ”كانوا يريدون مني أن أكتب خطابا أو أقدم مقطع فيديو يوضح موقفي من الصهيونية أو الصراع الإسرائيلي-الفلسطيني“.

ويشار إلى أن مشاركة ماتيسياهو في مهرجان ”روتوتوم صن سبلاش“ لموسيقى الريجي في مدينة بني قاسم الواقعة في شرق البلاد، والتي كان من المقرر أن تكون في 22 آب/أغسطس الجاري، تسببت في قيام بعض الموسيقيين الاخرين بإلغاء الحدث بسبب ما يزعم عن موقف المغني الشاب من الصراع الاسرائيلي-الفلسطيني.

وجاء إلغاء استقبال المغني الشاب كرد فعل لحملة بمبادرة من جماعة ”بي دي إس“ الفلسطينية الحقوقية، التي تتهم المغني بالمشاركة في مهرجانات ”مؤيدة للصهيونية“، كما تتهمه بأنه يزعم أن فلسطين لا وجود لها.

وكتب المغني: ”ظل المهرجان يصر على أن أوضح آرائي الشخصية، وهو ما شعرت بأنه ضغط واضح للموافقة على الاجندة السياسية لـ(جماعة) /بي دي إس/“.

من جانبها، ذكرت صحيفة ”الباييس“ الاسبانية اليوم الثلاثاء أن إلغاء مشاركة ماتيسياهو يعد “ تمييزا سياسيا ودينيا خطيرا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com