للمرة الأولى.. وكالة أنباء الجزائر تصف الإخوان بالإرهابيين

للمرة الأولى.. وكالة أنباء الجزائر تصف الإخوان بالإرهابيين

المصدر: الجزائر – من جلال مناد

أطلقت وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية ، لأول مرة وصف ”الإرهاب“ على جماعة الإخوان المسلمين  في مصر حسبما أوردته في برقية خبرية وقعتها صبيحة الأحد.

و نقلت فيها أن ”محامي جماعة الإخوان الإرهابية تقدموا بمذكرات طعون أمام محكمة النقض على الأحكام الصادرة بالإدانة من محكمة جنايات القاهرة بحق الرئيس الأسبق محمد مرسي وقيادات وعناصر من جماعة الإخوان في قضيتي التخابر مع جماعات إرهابية واقتحام السجون والمنشآت“.

وتحولت هذه البرقية ”الغريبة“ إلى مادة دسمة على شبكات التواصل الاجتماعي، حيث وصف مدونون ما نشرته الوكالة الحكومية بالخطأ المهني الجسيم، وقال آخرون إن حالة التسيب التي تشهدها المؤسسة جعلتها ”تقع في خطا لا يغتفر لأنه يناقض موقف الدولة الجزائرية“.

ولم تنشر وكالة الأنباء الجزائرية ما يشير إلى وقوعها في خطأ بينما تعذر علينا الاتصال بمسؤوليها لنقل روايتهم الرسمية حول الجدل.

وذكر النائب البرلماني والقيادي في حركة مجتمع السلم ناصر حمدادوش، أن حزبه لم يتأكد بعد إن كانت برقية الوكالة الحكومية للأنباء تضمنت خطأ أم أن الأمر غير مقصود، على خلفية أن ”موقف الدبلوماسية الجزائرية واضح من المسألة و لا يعتبر أن تنظيم الجماعة في الشقيقة مصر سوى فصيل سياسي معتدل“.

وتابع حمدادوش في تصريح لشبكة ”إرم“ الإخبارية أن “ موقف الجزائر من الإخوان مشرف و هذا مبني أساسا على تعامل السلطة في الجزائر مع أحزاب إسلامية معتدلة لا تدين بالعنف ولا تمارس السياسة بالإكراه، ولهذا فالجزائر لم تتورط في تصنيف جماعة الإخوان المسلمين على لائحة الإرهاب المزعومة“.

وشدد حمدادوش أنه ”إن كانت الوكالة الرسمية قد ارتكبت خطيئة لا تغتفر بمناقضتها موقف الدولة والشعب فهذا ناجم عن حالة الترهل التي تعرفها عدة مؤسسات حكومية بينها هذه المؤسسة الإعلامية التي تحتاج إلى تطوير أدائها لمواكبة المستجدات الحاصلة“.

ويُخشى أن تكون السلطة هي من أوعزت لوكالة الأنباء الرسمية (واج) بتغيير خطابها من تنظيم الإخوان المسلمين في مصر لتقيس ربما درجة القبول الشعبي والسياسي من تغير موقفها لصالح كفة نظام حكم الرئيس عبد الفتاح السيسي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com