العبادي يحيل قادة عسكريين للمحاكمة لهروبهم من الرمادي

العبادي يحيل قادة عسكريين للمحاكمة لهروبهم من الرمادي

بغداد ـ وافق رئيس الوزراء العراقي‭‭ ‬‬حيدر العبادي اليوم الأحد على قرار المجلس التحقيقي باحالة قادة عسكريين إلى محكمة عسكرية لتخليهم عن مواقعهم في المعركة ضد مقاتلي تنظيم الدولة الاسلامية في الرمادي.

وكانت الرمادي عاصمة محافظة الأنبار بغرب البلاد قد سقطت في يد التنظيم المتشدد في مايو أيار في أكبر انتكاسة لقوات الأمن العراقية في نحو عام.

ونشر البيان على الموقع الرسمي للعبادي الذي أطلق الأسبوع الماضي حملة اصلاحات شاملة تهدف لمكافحة الفساد وسوء الادارة.

وقال البيان، إن رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة، صادق على قرار المجلس التحقيقي بإحالة قادة عسكريين إلى محكمة عسكرية لتخليهم عن مواقعهم في المعركة ضد مقاتلي تنظيم الدولة الاسلامية في الرمادي.

وأوضح البيان، أن ”المجلس التحقيقي استمع الى إفادات أكثر من مائة من الضباط والقادة والمراتب“، مبينا أن ”التقرير عرض خلاصة لما حصل في مدينة الرمادي والمناطق المحيطة بها للفترة من 14 الى 17 أيار 2015 ”.

وأَضاف أن ”التقرير تضمن توصيات لتطوير أداء القطعات بالاستفادة من الأخطاء التي حصلت“، مشيرا الى أن ”المجلس التحقيقي أصدر قرارات بإحالة عدد من القادة الى القضاء العسكري لتركهم مواقعهم بدون أمر وخلافا للتعليمات بالرغم من صدور عدة أوامر بعدم الانسحاب“، ولفت الى أن التقرير ”احتوى على أوامر لوزارتي الدفاع والداخلية لتشكيل مجالس تحقيقية بحق الذين تركوا تجهيزاتهم وأسلحتهم ومعداتهم بأرض المعركة“. 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة