نار عنصرية المستوطنين تهدد الكنائس (فيديو إرم)

بنستي غوفشتاين يهدد بإحراق الكنائس في القدس المحتلة، فيما عمد المستوطنون مؤخرا إلى حرق كنيسة جبل صهيون في القدس، وكنيسة السمك والخبز قرب طبريا.

المصدر: إرم- من أيسر البرغوثي

في ظل الجرائم التي يقترفها المستوطنون الإسرائلييون ضد الفلسطينيين، لا سيما في الضفة الغربية والقدس المحتلة، التي كان آخرها إحراق منزل الدوابشة في مدينة نابلس، والذي أدى لقتل رضيع ووالده، أُطلقت تهديدات بإحراق الكنائس في القدس المحتلة، فيما يدق رعاة الكنائس ناقوس الخطر بعد التصريحات التي جاءت على لسان المتطرف بنستي غوفشتاين زعيم حركة ”لهفاة “ اليهودية المتطرفة.

ولم يقتصر الأمر على التصريحات فقط ، فقد عمد المستوطنون مؤخرا إلى حرق كنيسة جبل صهيون في القدس، وكنيسة السمك والخبز قرب طبريا، وخط شعارات معادية للمسيحية وللنبي عيسى عليه السلام، وهو ما اعتبرَ نتيجة طبيعية لاحتلال قائم على العنصرية والتحريض والتشويه وفي ظل وجود تشريعات تعزز التمييز وإقصاء الآخر.

ووفقا لأحدث الأرقام والإحصائيات فقد شهدت الأعوام الأخيرة تصاعدا في حجم اعتداءات المستوطنين حيث تم خلال العشر سنوات الأخيرة توثيق 11 ألف اعتداء من المستوطنين بحق المواطنين الفلسطينيين، فيما تم توثيق إحراق 20 مسجدا و5 كنائس خلال الخمس سنوات الأخيرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com