قيادي حوثي: لم نتبنَ أي موقف حيال الهدنة الإنسانية – إرم نيوز‬‎

قيادي حوثي: لم نتبنَ أي موقف حيال الهدنة الإنسانية

قيادي حوثي: لم نتبنَ أي موقف حيال الهدنة الإنسانية

صنعاء ـ أكد قيادي حوثي اليوم الأحد، أن جماعته لا تمتلك حاليًا أي موقف سلبي أو إيجابي من الهدنة الإنسانية، التي أعلنتها قيادة التحالف الذي تقوده السعودية أمس السبت، والتي من المقرر أن تدخل حيز التنفيذ منتصف ليلة الأحد بتوقيت مكة المكرمة.

وقال محمد علي الحوثي، رئيس اللجنة الثورية العليا لجماعة ”أنصار الله“، خلال لقائه اليوم مع منسق الأمم المتحدة لدى اليمن ”باولو ليمبو“، إن قيادة الجماعة ”لم تتسلم أي خطاب رسمي من الأمم المتحدة بشأن الهدنة المذكورة“.

وكشفت وكالة ”سبأ“ التابعة للحوثيين، أن القيادي في الجماعة وجّه خلال اللقاء انتقادات لاذعة للأمم المتحدة، مبديًا استغرابه من اكتفاء الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بالأسف من ”خروقات الهدنة الثانية أواخر شهر رمضان الماضي، بدلاً من اتخاذ المواقف التي تحمّل دول التحالف المسؤولية في انتهاك القوانين الدولية“.

وذكرت الوكالة، أن رئيس اللجنة الثورية العليا، شدّد على ضرورة قيام الأمم المتحدة بـ“توضيح الحقيقة وإدانة دول التحالف العربي التي تنتهك القوانين الدولية والإنسانية“، وفق تعبيره.

وأضافت الوكالة، أن القيادي الحوثي، أعرب عن امتعاضه من المبعوث الأممي الحالي ”إسماعيل ولد الشيخ أحمد“، في مقابل ثنائه على المبعوث الأممي السابق ”جمال بنعمر“، والذي قال إنه كان قد توصل مع المكونات السياسية إلى حل للأزمة في اليمن، ”بفضل خبرته وجهوده المتواصلة لجمع المكونات السياسية على طاولة الحوار“.

ودعا رئيس اللجنة الثورية، الأمين العام للأمم المتحدة ”بان كي مون“، لزيارة اليمن، والإطلاع على حقيقة الوضع الإنساني فيها عن كثب، وفقا لما ذكرته الوكالة.

وأعلنت قيادة قوات التحالف العربي، التزامها بهدنة إنسانية في اليمن، يبدأ سريانها اعتباراً من منتصف الليلة وتستمر خمسة أيام.

وتعد هذه الهدنة هي الثالثة، بعد فشل هدنتين سابقتين في 10 يوليو/ تموز الجاري و 12 مايو/ آيار الماضي، تبادل طرفا النزاع في اليمن المسؤولية عن اختراقهما.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية ”واس“، عن بيان أصدرته قيادة قوات التحالف، أمس السبت، أن الهدنة الإنسانية تأتي ”استجابة لطلب الرئيس عبدربه منصور هادي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com