عاجل.. السعودية تعلن تسهيلات جديدة استثنائية خاصة باليمنيين  

عاجل.. السعودية تعلن تسهيلات جديدة استثنائية خاصة باليمنيين  

 أعلنت وزارة العمل السعودية أنه يحق للمقيمين اليمنيين في المملكة الذين تم تصحيح أوضاعهم التسجيل في التأمينات الاجتماعية في حال كانت لهم تعاقدات مع جهات عمل.

 وقالت وزارة العمل إن المنشآت الواقعة في النطاق ”الأخضر“، من برنامج ”نطاقات“، فما فوق يمكنها التعاقد مع اليمنيين ممن حصلوا على بطاقة ”زائر“ وفق عدد التأشيرات المسموحة لها، كما يمكن للأفراد الاستفادة من خدمات من يحولون بطاقة زائر بواقع خمسة أشخاص فقط، مع كتابة العقد بين الطرفين عبر نظام أجير“.

 ويهدف برنامج ”نطاقات“، الحكومي، الذي بدأ العمل به قبل أكثر من سنتين، إلى توطين العمالة (السعودة) في المملكة التي تعاني أزمة بطالة تقدر بنحو 12% ويصنف البرنامج المنشآت في السعودية إلى 4 نطاقات؛ الممتاز، الأخضر، الأصفر، والأحمر، حسب معدلات التوطين المحققة بتلك المنشآت بدءاً من الممتاز وانتهاءً بالأحمر على التوالي حسب نسبها.

 وكانت وزارة العمل السعودية دعت، مؤخراً، المقيمين اليمنيين الذين صححوا أوضاعهم في المملكة، ويرغبون بالعمل للتوجه إلى بوابة ”أجير“ الإلكترونية الخاصة بتوظيف المقيمين.

 وتقدم خدمة ”أجير“ عدة خدمات من خلال البوابة الإلكترونية لخدمة قطاع الأعمال والزائرين، بحيث يعمل على توثيق العلاقة التعاقدية بين المنشآت التي تشمل عقود الباطن أو عقود العمل مباشرة التي تتطلب تواجد العمالة التابعة لجهة ما للعمل لدى جهة أخرى، كذلك تعمل بوابة ”أجير“ على تنظيم تبادل العمالة بين المنشآت وسد الحاجة دون اللجوء إلى الاستقدام.

 وكانت المديرية العامة للجوازات السعودية أعلنت أنه تم حتى أمس الخميس تصحيح أوضاع أكثر من 363.378 شخصاً من اليمنيين المخالفين، بكافة مراكز التصحيح بالمناطق المختلفة، وذلك منذ بدء عمليات التصحيح قبل أكثر من شهرين.

 ودعت ”المديرية“ جميع اليمنيين ممن تنطبق عليهم شروط الحصول على هوية زائر إلى مراجعة المراكز المخصصة لاستيفاء متطلبات التصحيح، والاستفادة من المهلة التي تم تمديدها إلى نهاية شهر شوال الجاري.

 ويأتي كل ذلك بعد أن أمر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، في وقت سابق، بمنح اليمنيين المخالفين في المملكة تأشيرات زيارة لمدة ستة أشهر قابلة للتمديد والسماح لهم بالعمل استثناءً من الأنظمة مراعاة لما يجري في بلدهم من صراع مسلح منذ مارس/آذار الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com