اليمن.. الرئيس السابق علي صالح يطلق مبادرة صلح جديدة

اليمن.. الرئيس السابق علي صالح يطلق مبادرة صلح جديدة

صنعاء – قال عضو في حزب الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح إن ممثلين لصالح يجرون محادثات مع دبلوماسيين من الولايات المتحدة وبريطانيا ودول الخليج للمساعدة في إنهاء الحرب المستمرة منذ أربعة أشهر بالبلاد.

وقال عادل الشجاع القيادي بحزب المؤتمر الشعبي العام لرويترز ”هناك مفاوضات في القاهرة بين قيادات في المؤتمر ودبلوماسيين من الولايات المتحدة وبريطانيا ودول الخليج بهدف إيجاد حل سلمي للأزمة في اليمن ورفع الحصار على اعتبار أن استمرار الحرب والحصار يخدمان الجماعات المتطرفة وهذه المفاوضات حققت تقدما كبيرا حتى الآن“.

وأنصار صالح في جيش اليمن قوة أساسية في الحرب الدائرة هناك. وهذه المحادثات هي الأولى بين صالح ودول الخليج وهي عضو في التحالف العربي الذي تقوده السعودية ويشن ضربات جوية على المقاتلين الحوثيين المتحالفين معه الذين سيطروا على أجزاء كبيرة من البلاد.

ويقصف التحالف القوات الموالية له منذ أسابيع وتتزامن المفاوضات مع مكاسب عسكرية كبيرة في جنوب البلاد تحققت بدعم السعودية ودول الخليج.

ولم يتضح على الفور إن كانت القوات المرتبطة بصالح انسحبت من ساحات القتال حول ميناء عدن الاستراتيجي الذي انتزع مقاتلون محليون سلحتهم دول خليجية يرافقهم مدربون عسكريون إماراتيون السيطرة عليه من جماعة الحوثي في هجوم مفاجيء هذا الأسبوع بعد أشهر من الجمود.

وعلى مدى 33 عاما عمل صالح السياسي المراوغ على تأليب الجماعات المسلحة والقبلية اليمنية على بعضها البعض وكان يتمتع بدعم دول الخليج حتى أجبرته احتجاجات الربيع العربي على ترك الحكم في 2012.

ورغم الإطاحة به ظل صالح يتمتع بنفوذ بين قوات الأمن اليمنية. وشكل تحالفا غير متوقع مع خصومه القدامى في جماعة الحوثي المتحالفة مع إيران التي سيطرت على صنعاء في سبتمبر أيلول وتقدمت جنوبا صوب عدن مع القوات الموالية له الأمر الذي أدى إلى التدخل العربي يوم 26 مارس آذار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة