مصر.. قيادي متشدد يدعو إلى ”الجهاد“ ضد السيسي‎

مصر.. قيادي متشدد يدعو إلى ”الجهاد“ ضد السيسي‎

القاهرة- هاجم أحد أبرز المطلوبين أمنيا في مصر، الرئيس عبد الفتاح السيسي، داعيا إلى ”الجهاد“ ضده.

وقالت رسالة صوتية منسوبة إلى هشام العشماوي، الذي يشتبه مسؤولو الأمن بأنه العقل المدبر لتفجير أسفر عن اغتيال النائب العام المصري المستشار هشام بركات الشهر الماضي: ”أناشد أهلي وإخواني المسلمين بأن هبوا لنصرة دينكم وللدفاع عن دمائكم وأعراضكم وأموالكم وهبوا في وجه عدوكم ولا تخافوه وخافوا الله إن كنتم مؤمنين“.

والعشماوي واحد من بين ضباط جيش سابقين انضموا إلى جماعات متشددة وأصبحوا على درجة عالية من الخطورة، في ظل معرفتهم بالجيش المصري وتدريبه.

وقال موقع ”سايت“ لمراقبة مواقع المتشددين على الإنترنت ومقره الولايات المتحدة، إن ”الرسالة بثت على منتدى إلكتروني تابع لتنظيم القاعدة في 20 يوليو/ تموز الجاري. وجاءت الرسالة بعد عيد الفطر.

وألحقت الرسالة الصوتية بصورتين للعشماوي في الزي العسكري. ويعرف العشماوي باسمه الحركي وهو أبو عمر المهاجر المصري، وأمير جماعة المرابطين.

وشكل العشماوي الهارب منذ أعوام خلية داخل جماعة متشددة غيرت اسمها أخيرا إلى ولاية سيناء بعد أن بايعت تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) الذي يسيطر على مناطق واسعة في العراق وسوريا.

ويصف مسؤولو الأمن العشماوي بأنه ”قائد لجنة التدريب العسكري في ولاية سيناء“. ونفذت خليته عملية في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، قتل فيها 33 من أفراد قوات الأمن في أحد أكثر الهجمات دموية منذ أعوام في البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com