السودان يوقف بث قناة فضائية والمعارضة تدين

السودان يوقف بث قناة فضائية والمعارضة تدين

المصدر: الخرطوم – ناجي موسى

في خطوة اعتبرتها المعارضة تكميما للأفواه وتضييقا على الحريات الإعلامية أقدمت السلطات السودانية على إيقاف بث راديو وتلفزيون ”دبنقا“.

وأدان معارضون سودانيون وقف بث المحطة من القمر الصناعي ”عربسات“ التابع لجامعة الدول العربية استجابة لطلب الحكومة السودانية، وأشادوا بالدور التوعوي الواضح الذي ظلت تنتهجه محطة ”دبنقا“.

وسبق أن طالب برلمانيون سودانيون، خلال مناقشة التقرير الخاص بالإعلام، بوقف بث راديو ”دبنقا“، واعتبروه يمثل خطراً على الشارع السوداني واتهموه بتزييف الحقائق وبأنه يعمل وفق أجندة أجنبية الهدف منها النيل من سمعة السودان والإضرار بعلاقاته الخارجية.

وقال رئيس مركز الدراسات السودانية، الدكتور حيدر إبرهيم في تصريحات صحفية، الثلاثاء، إن النظام السوداني أبرز بطلبه وقف بث تلفزيون دبنقا من خلال القمر الصناعي ”عربسات“، بأنه غير قادر على الحوار وغير قادر على قبول الرأي الآخر“.

وأضاف حيدر أن المشكلة تكمن في تعاطف العالم الخارجي مع النظام السوداني الملاحق جنائياً بعمليات الإبادة الجماعية بحق شعبه في عصر يتجه نحو الديمقراطية وحرية الإعلام، مبدياً استغرابه أن تكون هنالك مساندة من هذه الجهات لقمع الآراء وكبت الحريات في السودان، على حد قوله.

ودعا إلى تصعيد القضية إلى المنظمات المهتمة بحقوق الإنسان فيما يتعلق بحرية التعبير، مشيراً إلى أن ”النظام في الداخل يغلق الصحف ويحاول ملاحقة القنوات الأخرى في الخارج ويعمل على تهكير المواقع الإلكترونية المعارضة وهو أمر تتورط فيه شركة إيطالية كما يستعين النظام بخبراء إيرانيين في هذا الجانب“.

وفي السياق نفسه، استبعد رئيس الهيئة العامة لقوى الإجماع الوطني المعارض، فاروق أبو عيسى، أن تنجح مساعي الحكومة السودانية في إسكات صوت راديو ”دبنقا“، وأشاد بالراديو ودوره في عكس الحقائق والإعلام المستقل.

وقال أبو عيسى إن ”راديو دبنقا“ ترسخ في أذهان الناس، واعتبره ”واحد من أدوات محاربة النظام لما له من فاعلية وأصبح مسموعاً في كل بيت سوداني وصار له تأثير كبير في تشكيل الرأي العام السوداني.

وفي دارفور أبدت رموز من النازحين أسفها على ما أقدمت عليه إدارة القمر الصناعي ”عربسات“، وأكدوا بأن النازحين في دارفور وولايات السودان الأخرى لن يتأثروا بذلك لانهم يعتمدون على أجهزة الراديو في الاستماع لراديو دبنقا صباحا ومساء.

وقال القيادي بمعسكرات النازحين في دارفور، الشيخ عبد الرازق يوسف سليمان، في تصريح لراديو ”دبنقا“: ”بعدما قمعت الحكومة الإعلام في الداخل تريد إسكات صوت الحقيقة والصدق“، مؤكداُ أن هذه الخطوة ترمي لضرب حرية الإعلام والصحافة وهي مدانة من قبل النازحين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com