هادي يعيّن محافظاً لعدن بعد تحريرها من الحوثيين

 هادي يعيّن محافظاً لعدن بعد تحريرها من الحوثيين

صنعاء- أصدر الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، اليوم الاثنين، قراراً جمهورياً بتعيين محافظ جديد لعدن بعد 3 أيام على إعلان تحرير المحافظة من المسلحين الحوثيين.

وقضى القرار الذي نشرته وكالة الأنباء الرسمية، اليوم الإثنين، بتعيين وكيل المحافظة السابق ”نايف البكري“ محافظا لعدن.

كما صدر قرار جمهوري ثان بتعيين ”أحمد سالم ربيع علي“ وكيلا أول لمحافظ عدن، بحسب الوكالة ذاتها.

وبرز ”البكري“ في الفترة الأخيرة، كونه أحد المسؤولين الحكوميين الذين لم يغادروا ”عدن“، وظل مقيماً فيها رغم الأحداث التي أعقبت اقتحام المسلحين الحوثيين للمحافظة أواخر مارس/ آذار الماضي.

والجمعة الماضية، أعلن ”خالد بحاح“ نائب الرئيس اليمني، رئيس الحكومة اليمنية عدن محافظة محررة من المسلحين الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق ”علي عبدالله صالح“، على الرغم من تواصل الاشتباكات في بعض المناطق فيها حتى اليوم مثل التواهي.

اتمام السيطرة على عدن

وقالت القوات الموالية للحكومة اليمنية في المنفى إنها تقدمت إلى داخل آخر معقل في مدينة عدن كان تحت سيطرة الحوثيين.

وقال متحدث باسم القوات إن الميليشيات المحلية ووحدات الجيش مدعومة بغارات جوية لطائرات التحالف الذي تقوده السعودية قد استعادت معظم منطقة ”تواهي“

وقد تقدم مقاتلو ”لجان المقاومة الشعبية“ وجنود من الجيش باتجاه منطقة تواهي في الطرف الغربي من شبه جزيرة عدن في وقت متأخر الأحد بعد استعادة ضاحية كريتر، حسب ما صرح علي الأحمدي، المتحدث باسم ”لجان المقاومة الشعبية“.

وقد استولوا على بناية الإذاعة والتلفزيون بالإضافة إلى منشآت مدنية وأمنية.

وقال الأحمديإن العملية مستمرة لإجبار من تبقى من الحوثيين على مغادرة المدينة.

ووردت تقارير الإثنين عن معارك تدور حول قواعد عسكرية شمالي وشرق عدن، في إقليمي لحج وأبين، وفي مركز مدينة تعز، وفقا لوكالة أنباء رويترز.

وتعهد الحوثيون والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح على التصدي للهجمات.

ويعتبر سقوط عدن الخسارة الكبرى للحوثيين منذ بدء الغارات السعودية عليهم في 26 مارس/آذار الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com