داعش يرجم رجلاً حتى الموت بتهمة الزنا بدير الزور‎

داعش يرجم رجلاً حتى الموت بتهمة الز...

المرصد السوري لحقوق الإنسان يقول إن "داعش" قام بـ"صلب"، ما لا يقل عن 7 أشخاص بينهم طفل وهم أحياء على سور مقر "الحسبة"، بتهمة "إفطارهم في نهار رمضان".

المصدر: إرم - دمشق

أفاد ”المرصد السوري لحقوق الإنسان“، الأثنين، أن تنظيم الدولة الإسلامية ”داعش“ أعدم رجلاً في ريف دير الزور الشرقي بتهمة ”الزنا“.

وقال ”المرصد“، الذي يراقب ويوثق مجريات الحرب في البلاد، عبر شبكة واسعة من النشطاء في العديد من المناطق والمدن السورية، إنه وثق قيام عناصر من التنظيم برجم رجل في مكان الكنيسة القديمة بالقرب من ساحة الفيحاء وسط مدينة البوكمال الحدودية بالريف الشرقي لدير الزور، بتهمة ”الزنا“، حيث ”رجمه“ عناصر من التنظيم وسط تجمع عشرات المواطنين بينهم أطفال.

كما وثق نشطاء ”المرصد“ في محافظة دير الزور، قيام ”داعش“ بـ“صلب“، ما لا يقل عن 7 أشخاص بينهم طفل وهم أحياء على سور مقر ”الحسبة“ (الشرطة الإسلامية التابعة للتنظيم) بمدينة الميادين بريف دير الزرو الشرقي، بتهمة ”إفطارهم في نهار رمضان“، حيث علق ”داعش“ على رقابهم لافتة كتب عليها ”يصلب يوماً كاملاً ويجلد سبعون جلدة“.

وكان ”المرصد“ الحقوقي قد وثق في الـ 22 من الشهر الماضي، قيام التنظيم بـ ”صلب“ طفلين دون سن الـ 18 وهم ”أحياء“، على سور مقر ”الحسبة“ في شارع البوكمال بمدينة الميادين، وعلق عناصر التنظيم في رقبتيهما لافتة كتب عليها ”مفطر في رمضان“.

كما كان ”المرصد“ قد وثق في الأول من شهر يونيو/ حزيران الماضي، قيام التنظيم بتنفيذ ”حد الرجم“ على سيدة، بتهمة ”الزنا“، حيث قام عناصر التنظيم بـ“رجمها، بالحجارة حتى الموت، في منطقة الكنيسة سابقاً بمدينة البوكمال في الريف الشرقي لدير الزور“.

 ووثق المرصد في الـ 8 من شهر أبريل/ نيسان الماضي، تنفيذ التنظيم حد ”الرجم حتى الموت“، على رجل بتهمة أنه ”فعل فعلة قوم لوط وأتى الدواب“، وسط تجمهر عشرات المواطنين في ريف حمص الشرقي، حيث قام عناصر التنظيم بـ“رجمه حتى الموت“، في حين وثق ”المرصد السوري لحقوق الإنسان“ تنفيذ تنظيم الدولة الإسلامية في الـ 9 من شهر فبراير/ شباط الماضي ”حد الرجم“ بحق رجل في مدينة منبج بريف حلب الشمالي الشرقي، بتهمة ”ممارسة الفعل المنافي للحشمة مع ذكور“، حيث قام عناصر التنظيم باقتياده وسط تجمهر عشرات المواطنين من ضمنهم أطفال، ومن ثم قام عناصر التنظيم بـ“رجمه حتى الموت“.