إسرائيل تلغي التصويت على قانون إعدام الأسرى والسلطة تحذر

إسرائيل تلغي التصويت على قانون إعدام الأسرى والسلطة تحذر

رام الله- دعا رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين عيسى قراقع الدول السامية المتعاقدة في اتفاقيات جنيف إلى مواجهة القوانين العنصرية الإسرائيلية التي تستهدف الأسرى والتي تتعامل مع الشعب الفلسطيني وكأنه شعب غير محتل وأنه لا وجود للاحتلال.

وقال قراقع في بيان صحفي وصل شبكة إرم نسخة منه، إن القوانين العنصرية الإسرائيلية والجائرة المطروحة على طاولة الكنيست الإسرائيلي، ومنها قانون إعدام الأسرى تتناقض مع القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني، ومع اتفاقيات جنيف الثالثة والرابعة، ومع ميثاق وقرارات الأمم المتحدة.

وأضاف قراقع “ نحن لسنا رعايا دولة إسرائيل حتى تطبق علينا قوانينها الخاصة، وما دمنا شعبا تحت الاحتلال فإن اتفاقيات جنيف والبروتوكولات الملحقة لها هي التي تنطبق على الأراضي الفلسطينية المحتلة“.

في غضون ذلك، قرر وزراء حزب الليكود عدم طرح مشروع قانون فرض عقوبة الإعدام على المعتقلين الفلسطينيين الذين يُدانون بقتل إسرائيليين للتصويت عليه في الجلسة التي كانت مقررة اليوم الأحد للجنة التشريع الوزارية التابعة للكنيست.

وجاء ذلك بعد أن أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي رئيس حزب الليكود بنيامين نتنياهو خلال اجتماع وزراء الحزب أنه معارض لهذا القانون.

وذكر الموقع الإلكتروني لصحيفة ”معاريف“ العبرية أنه تقرر تشكيل لجنة خاصة برئاسة ياريف ليفين لبحث الموضوع وايجاد تسوية للموضوع في حد أقصاه ثلاثة شهور.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com