​اتحاد القوى العراقية ينفي نيته تنحية النجيفي 

​اتحاد القوى العراقية ينفي نيته تنحية النجيفي 

بغداد- نفت كتلة تحالف القوى العراقية (أكبر كتلة سُنية في البرلمان العراقي)، أمس السبت، وجود أية مساعي واجتماعات سرية لإزاحة نائب رئيس الجمهورية أسامة النجيفي من منصبه.

وقال رئيس الكتلة ”أحمد المساري“،  ”إن الأنباء التي تتحدث عن وجود اجتماعات سرية لتحالف القوى العراقية في بغداد وعمّان لا صحة لها، ولا توجد أية تحركات لإزاحة النجيفي من منصبه“، مشيرًا ”أن النجيفي من قيادات تحالف القوى ولا توجد اي خلافات داخلية“.

وكانت بعض وسائل الإعلام تناقلت خبرًا، أمس السبت، عن وجود محاولات لاستبدال نائب رئيس الجمهورية أسامة النجيفي، بأحد أعضاء كتلة اتحاد القوى.

وكتلة اتحاد القوى العراقية، هي الممثل الأكبر للمكون السني العراقي في مجلس النواب، وينتمي إليه رئيس البرلمان، ”سليم الجبوري“، وساهم في الكتلة السنّية بتشكيل الحكومة العراقية العام الماضي بشكل توافقي، بمجموعة من المطالب، من أبرزها تشكيل حكومة قائمة على شراكة حقيقية في اتخاذ القرارات الأمنية والسياسية والاقتصادية، وأن تكون الحكومة قادرة على اتخاذ قرارات شجاعة لتحقيق مصالحة وطنية، وتحقيق التوازن الوظيفي، إضافة إلى ضمان استقلالية القضاء، وإبعاده عن التأثيرات الحزبية والسياسية، وإصلاح الملف الأمني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com