الكتلة السنية تنفي عزمها استبدال النجيفي

الكتلة السنية تنفي عزمها استبدال النجيفي

المصدر: بغداد- من أحمد الساعدي

نفى اتحاد القوى العراقية في البرلمان العراقي (ممثل السنة) عزمه استبدال وتغيير نائب رئيس الجمهورية والقيادي في الاتحاد أسامة النجيفي، معتبراً ما نشرته بعض الإعلام المحلية والأجنبية في هذا الصدد غير صحيح.

وقال النائب عن اتحاد القوى العراقية، خالد المفرجي، في مؤتمر صحفي عقده بمنبى البرلمان، إن ”لا صحة للأنباء التي تحدثت عن وجود اجتماعات عقدت في عمان وبغداد لاستبدال أو تنحية نائب رئيس الجمهورية أسامة النجيفي الذي ينتمي للاتحاد“، نافياً عقد قيادات الاتحاد اجتماعاً في عمان أو بغداد لبحث عزل أسامة النجيفي من منصبه.

وبين النائب المفرجي وهو عضو الهيئة السياسية في اتحاد القوى، إلى أن الشغل الشاغل للاتحاد في اجتماعاته وقراراته هو عودة النازحين لمناطقهم، وتنفيذ وثيقة الاتفاق السياسي ومحاربة الإرهاب، مبيناً أن ”آخر اجتماع للاتحاد كانت محاوره المواضيع الثلاثة“.

وكان النائب عن اتحاد القوى ميرز حمادي كشف، السبت، إن ”التحالف يعقد اجتماعات في عمان وبغداد لاستبدال نائب رئيس الجمهورية أسامة النجيفي، بأحد المرشحين وهما جمال الكربولي أو وزير الدولة لشؤون مجلس النواب والمحافظات أحمد الجبوري“.

وأشارت مصادر برلمانية عراقية إلى وجود خلافات بين رئيس البرلمان سليم الجبوري ونائب رئيس الجمهورية أسامة النجيفي، بعد اتهام الأخير للجبوري بتهاونة مع التحالف الوطني الشيعي في عدم تحقيق ورقة الاتفاق السياسي وهي تمثل مطالب السنة التي على أساسها تشكلت حكومة حيدر العبادي، مشيرة إلى أن الجبوري ساهم في عملية إقالة محافظ الموصل، اثيل النجيفي، شقيق أسامة، في حزيران الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة