الأمم المتحدة تعلن هدنة باليمن حتى نهاية رمضان

الأمم المتحدة تعلن هدنة باليمن حتى نهاية رمضان

نيويورك ـ قالت الأمم المتحدة إنها تتوقع أن يبدأ وقف غير مشروط لإطلاق النار لأغراض إنسانية في اليمن يوم الجمعة ولمدة أسبوع حتى يتسنى توصيل المساعدات الإنسانية لنحو 21 مليون يمني بحاجة إليها.

وأعلن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، أنه تلقى تأكيدات من ممثلي جماعة الحوثي والمؤتمر الشعبي العام، وأطراف أخرى باحترام وقف إطلاق النار في اليمن ”بشكل كامل“.

وقال كي مون، في بيان تلاه على الصحفيين المتحدث الرسمي باسمه استيفان دوغريك، إنه ”تلقى تأكيدات من الحوثيين، والمؤتمر الشعبي العام وأحزاب أخرى بأن يتم احترام الهدنة بشكل كامل، وعدم وقوع أي انتهاكات من المقاتلين الخاضعين لسيطرتهم“.

وأعرب بان كي مون، في البيان، عن تطلعه ”إلى التزام جميع أطراف النزاع في اليمن بهدنة إنسانية دون قيد أو شرط، تبدأ الساعة 23:59 بتوقيت جرينتش يوم الجمعة 10 يوليو/تموز حتى نهاية شهر رمضان“.

 ويقصف تحالف تقوده السعودية جماعة الحوثي المتحالفة مع إيران منذ أواخر مارس آذار في محاولة لإعادة الرئيس عبد ربه منصور هادي المقيم في الرياض إلى منصبه.

وقتل أكثر من ثلاثة آلاف شخص في الصراع ونزح ما يزيد على مليون وتدعو الأمم المتحدة منذ فترة إلى هدنة عاجلة لمساعدة 80 بالمئة من السكان في هذا البلد الفقير.

والتزم الجانبان إلى حد كبير بهدنة إنسانية استمرت خمسة أيام أبرمت بوساطة الأمم المتحدة في مايو ايار.

ورفعت الأمم المتحدة اليمن إلى أعلى مستوى للأزمات الانسانية بمعايير المنظمة الدولية فصنفتها مع جنوب السودان وسوريا والعراق.

ويعتمد اليمن على الواردات لكن حصارا شبه كامل تقوده السعودية أبطأ من تدفق الشحنات عليه. ويفتش التحالف الشحنات سعيا لإحباط أي محاولة لإمداد الحوثيين بالأسلحة.

وقال دوغاريك ”يجب ضمان دخول الهيئات الانسانية الكامل وبلا عقبات إلى جميع أجزاء البلاد بما في ذلك الدخول عن طريق البحر والمطارات بهدف توصيل الأدوية الأساسية والتطعيمات والأغذية والمياه إلى المعوزين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة