رسالة لنتنياهو تدعو لإغلاق الأقصى في وجه المسلمين

رسالة لنتنياهو تدعو لإغلاق الأقصى في وجه المسلمين

المصدر: القدس - خاص

طالبت منظمات وجماعات ”الهيكل المزعوم“ من خلال مذكرة رسمية، رفعتها لرئيس وزراء حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بإغلاق المسجد الأقصى في وجه المسلمين، اعتباراً من 26 من الشهر الجاري.

ويتضمن الإغلاق أسبوعاً خلال الفترة الصباحية، في ذكرى ما يُسمى ”خراب الهيكل“، أي بعد عيد الفطر بأسبوع.

وأكد الأمين العام للهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات حنا عيسى لشبكة ”إرم“ الإخبارية، أن ”تلك الدعوة تأتي في إطار الدعوات اليهودية العنصرية التي ازدادت في الآونة الأخيرة ضد الفلسطينيين في الأماكن الدينية والتاريخية“، مؤكدا أن ”طلب إغلاق الأقصى يأتي لإقامة صلوات تلموذية“.

وأوضح عيسى أن ”الدعوات المستمرة لاقتحام الأقصى وإغلاقه أمام المسلمين تهدف لفرض أمر واقع على الأرض وللتقسيم الزماني والمكاني للمسجد الأقصى“، مشيرا إلى أن ”الاقتحامات بلغت 80 اقتحاماً الشهر الماضي حيث اقتحم ما يقارب 1100 مستوطن الأقصى“.

وأكد أن ”بلدية الاحتلال في القدس والحكومة الإسرائلية تسعى لإقرار قانون التقسيم الزماني والمكاني في الأقصى“، مؤكدا أن ”مشروع القانون جاهز وبانتظار المصادقة عليه من الكنسيت“.

ونوه إلى أن ”ستة قوانين عنصرية ضد المقدسيين والفلسطيين تسعى الحكومة اليمينية المتطرفة لإقرارها، وهي قانون القومية اليهودية وعدم إطلاق سراح أسرى القدس وعدم السماح للمرابطين والمرابطات من دخول الأقصى وقانون أطفال الحجارة بالإضافة للتقسيم الزماني والمكاني للمسجد الأقصى“.

وأشار عيسى إلى أن ”المستوطنين بدعم من حكومة الاحتلال يسعون لكسر المواطن الفلسطيني وتفريغ المدينة المقدسة من سكانها الأصلييين واستحداث طابع جديد والقضاء على طابعها الإسلامي“.

وجاء في المذكرة الموجهة لنتنياهو ”نحن شعب إسرائيل نتوجه اليك بفتح أبواب جبل الهيكل لصعود اليهود إليه فقط أسبوعا قبل التاسع من آب واغلاقه في وجه المسلمين على الأقل في الأوقات التي يتواجد فيها اليهود“.

ودعت منظمات الهيكل في رسالتها إلى السماح لليهود ”بدخول المسجد الأقصى طيلة أيام الذكرى، ومنع من أسمتهم مثيري الشغب من المسلمين من دخوله كي يتسنى لليهود ”الصلاة فيه بحرية مطلقة“.

وجاءت رسالة نشطاء ”الهيكل“ ردا على إغلاق شرطة الاحتلال لباب المغاربة في وجه المستوطنين مع دخول العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك، نظرا للأعداد الكبيرة من المصلين والمعتكفين فيه، وتلاشيا لاحتقان الأجواء بسبب اقتحامات المستوطنين.

وقال نشطاء الهيكل في رسالتهم لنتنياهو ”باستجابتك لمطلبنا فإنك تكون قد أوفيت بوعدك الذي قطعته على نفسك أمام الجميع أثناء حملتك الانتخابية، بأنك ستقوم ببناء آليات تتيح لليهود بأن يصلوا في جبل الهيكل“.

وعززت منظمات الهيكل مطلبها من خلال الرأي العام الإسرائيلي؛ اذ أنشأت عريضة توقيع الكترونية تدعم إغلاق المسجد الأقصى في وجه المسلمين أثناء ما يسمى ”ذكرى خراب الهيكل“ ودعت الجميع للتفاعل معها والتوقيع عليها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com