مقتل 15 عنصرا من حزب الله في معركة الزبداني

مقتل 15 عنصرا من حزب الله في معركة الزبداني

المصدر: إرم- دمشق

لقي 15 عنصرا من حزب الله مصرعهم، في المعارك الدرائرة في بلدة الزبداني بريف دمشق.

وأكدت مصادر بالمعارضة السورية المسلحة، الجمعة، أن ”كتائب الثوار، سيطرت على أربعة حواجز لقوات النظام في محيط بلدة الزبداني الحدودية مع لبنان، في ريف دمشق الغربي، بعد ساعات فقط من إطلاق بدء معركة هناك“.
وقالت المصادر إن الهجوم المباغت على حاجز ”الشلاح“ شرق بلدة ”الزبداني“، تسبب بمقتل 15 عنصراً من حزب الله، واستولى مقاتلو المعارضة خلال المعركة على دبابة وعربة ”بي إم بي“، إضافة إلى كميات من الأسلحة المتوسطة والخفيفة وذخائرها.
فيما قالت وسائل إعلام لبنانية وصفحات مؤيدة لحزب الله على مواقع التواصل الاجتماعي، أن عنصرا من الحزب قتل في بلدة الزبداني في المعارك المستمرة بين الحزب وقوات النظام السوري من جهة، والمقاتلين السوريين من جهة أخرى.
وذكرت هذه المصادر أن القتيل يدعى ”علي الضاحي“، من بلدة سحمر في البقاع، وقد انضم إلى عدد آخر من قتلى الحزب سقطوا خلال الأسبوع الأخير، بينهم القائد الميداني في الحزب ”جميل فقيه“، الذي أعلن حزب الله مقلته الأربعاء في معارك مع جيش الفتح في ريف إدلب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com