طفلتان مصابتان في مجمع ناصر المحاصر
طفلتان مصابتان في مجمع ناصر المحاصررويترز

أقسام الجراحة بمستشفى ناصر في خان يونس تعاني من "شلل تام"

كشف أشرف القدرة المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة، اليوم الأربعاء، إن أقسام الجراحة بمستشفى ناصر في مدينة خان يونس تعاني من حالة "شلل تام" بعد نفاذ مستلزمات العمليات الجراحية.

وقال لـ "إرم نيوز" معلقاً: "هناك نفاذ شبه كامل لأدوية التخدير والخيوط اللازمة لإجراء العمليات الجراحية، الأمر الذي سيؤدي إلى وفاة أي جريح مستقبلًا بسبب النزيف المتواصل.

وأضاف أن "الجيش الإسرائيلي شدد حصاره على مجمع ناصر الطبي واستهدف محيطه بالأحزمة النارية ما أدى إلى تطاير الشظايا على مباني المستشفى".

وتابع: "هناك ما يزيد عن 10 آلاف نازح و450 جريح بالإضافة إلى 300 فرد من الكادر الطبي يواجهون خطرًا شديدًا على حياتهم، جرّاء نفاذ الغذاء والماء بالإضافة لتعرضهم للقصف والإستهداف المباشر".

أخبار ذات صلة
مقرر أممي: إسرائيل ارتكبت إبادة جماعية في غزة

وأوضح القدرة أن "المولدات الكهربائية في المجمع ستتوقف خلال مدة أقصاها 4 أيام بسبب نفاذ كميات الوقود اللازمة لتشغيلها، بالإضافة إلى منع الجيش الإسرائيلي إمداد المستشفى بالطرق الرسمية وعبر مؤسسات الأمم المتحدة".

وأشار الفدرة إلى أن "الجيش الإسرائيلي المتواجد في محيط المجمع الطبي يعيق حركة سيارات الإسعاف ما يجبر الطواقم الطبية على المخاطرة بحياتها عند إجلاء المصابين سيرًا على الأقدام من محيط المستشفى".

وطالب القدرة، المؤسسات الأممية والطبية بضرورة التدخل العاجل من أجل انهاء حصار مجمع ناصر الطبي وإنقاذ حياة أكثر من 11 ألف انسان ما بين نازحين وجرحى وكوادر طبية.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com