جندي إسرائيلي في قطاع غزة
جندي إسرائيلي في قطاع غزةرويترز

الجيش الإسرائيلي متهم بسرقة آثار غزة

كشفت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" أن جنود الجيش الإسرائيلي وصلوا إلى مستودع للآثار في غزة، خلال التوغل البري في القطاع، فيما قالت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، إن الجيش الإسرائيلي يسرق آثار غزة؛ إذ أظهرت صور القطع نفسها داخل مبنى الكنيست.

وأوضح فريق تقصي الحقائق في "بي بي سي"، أن مدير هيئة الآثار الإسرائيلية إيلي إسكوزيدو، أكد أنه جرى استدعاء السلطات المعنية بالآثار من قبل الجيش الإسرائيلي، لتفقد أحد المستودعات في غزة والتي يتوقع أنها أثرية. 

وأشار المسؤول الإسرائيلي أن "عالم آثار أجرى فحصا أوليا، وأنه سيقدم تقريرا للجيش في وقت لاحق".

ونقلت الهيئة البريطانية عن إسكوزيدو تشديده على أنه تم "ترك الآثار في مكانها" وأنه طلب من الجيش "الحفاظ على الآثار كما هي".  

صورة من مستودع الآثار
صورة من مستودع الآثاربي بي سي

وقال التقرير، إنَّ جنديا من الجيش الإسرائيلي نشر مقطعا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، دعا فيه زميلا له لتفقد الآثار، وقد أعاد مدير هيئة الآثار الإسرائيلية نشر الفيديو وشكر نائبه، قائلا "شكرًا للمحارب موشي أغامي".

وتحظر اتفاقية لاهاي لحماية الممتلكات الثقافية في حالات الحرب، التي وقعت عليها إسرائيل، نقل القطع الأثرية من الأراضي المحتلة، ويُعتبر نهبًا للممتلكات الثقافية ويشكل انتهاكا لقوانين حقوق الإنسان الدولية.

الأكثر قراءة

No stories found.