رويترز
عناصر من ميليشيا الحوثي رويترز

الصليب الأحمر: الحوثيون أفرجوا عن 113 أسيرًا من القوات الحكومية

أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، الأحد، إطلاق ميليشيا الحوثيين سراح 113 أسيرًا من القوات الحكومية اليمنية في العاصمة صنعاء، من جانب واحد، ضمن المبادرة التي أعلنت عنها، الجمعة.

وقالت اللجنة في بيان اطّلعت عليه "الأناضول"، إن "مدينة صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون، شهدت، اليوم الأحد، الإفراج عن 113محتجزًا من جانب واحد".

وأضافت: "دعمت اللجنة الدولية للصليب الأحمر عملية الإفراج عن المحتجزين، بناءً على طلب من اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى (مقرها صنعاء وتابعة للحوثيين)".

وأشارت إلى أن "المحتجزين المفرج عنهم هم من بين أولئك الذين كانت اللجنة الدولية تزورهم بانتظام، وتقدم لهم المساعدة في صنعاء، والغرض من تلك الزيارات هو التأكد من معاملة المحتجزين معاملة إنسانية".

ورحبت اللجنة الدولية بعملية الإفراج أحادية الجانب، واعتبرتها "خطوة إيجابية نحو إحياء المفاوضات تحت مظلة اتفاق ستوكهولم".

أخبار ذات صلة
ما دلالات تصنيف أستراليا ميليشيا الحوثي جماعة إرهابية؟

وأعربت اللجنة الدولية عن استعدادها "لأداء دور الوسيط المحايد، من أجل تيسير الإفراج عن المحتجزين متى وافقت أطراف اتفاق ستوكهولم على الانخراط في هذه الجهود مجددًا".

في نيسان 2023 نفذت الحكومة وميليشيا الحوثي صفقة تبادل تم بموجبها إطلاق نحو 900 أسير من الجانبين.

بدورها، رحبت الحكومة اليمنية بالإفراج عن الأسرى مؤكدة جاهزيتها لحل الملف "الكل مقابل الكل".

وأفادت الخارجية اليمنية، في بيان، "نرحب بالإفراج عن أي أسير، لكن لابد أن ننطر للمسألة من جوهرها، ونحن في الحكومة جاهزون لحل ملف الأسرى والمختطفين الكل مقابل الكل".

أخبار ذات صلة
اليمن.. ضحايا خلال إفشال هجوم لميليشيا الحوثي في مأرب‎

وفي أبريل /نيسان 2023، نفذت الحكومة اليمنية وجماعة الحوثي أحدث صفقة تبادل، تم بموجبها إطلاق نحو 900 أسير ومحتجز من الجانبين، بوساطة من اللجنة الدولية للصليب الأحمر، والأمم المتحدة، بعد مفاوضات ثنائية في سويسرا.

وخلال مشاورات في ستوكهولم، العام 2018، قدّم الطرفان قوائم بأكثر من 15 ألف أسير ومعتقل ومختطف، لكن لا يتوافر إحصاء رسمي دقيق للأعداد بعد هذا التاريخ.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com