”إيغاد“ تقدم مقترحا جديدا لتقاسم السلطة بجنوب السودان

”إيغاد“ تقدم مقترحا جديدا لتقاسم السلطة بجنوب السودان

المصدر: جوبا- من ناجي موسى

أعلنت السلطة الحكومية للتنمية في شرق إفريقيا ”إيغاد“عن مقترح جديد لتقاسم السلطة في دولة جنوب السودان، وذلك في إطار اتفاق سلام شامل بين الأطراف المتحاربة.

وينص مقترح ”إيغاد“ على أن ”يحتفظ سلفا كير بمنصبه الحالي رئيسا للجمهورية خلال الفترة الانتقالية التي تمتد لـ30 شهراً، على أن يصبح زعيم المعارضة المسلحة، ريك مشار، النائب الأول للرئيس“.

واقترحت ”إيغاد“ أيضا أن ”يتم تقاسم الحقائب الوزارية بواقع 53% للموالين لسفا كير، و 33% لمجموعة مشار، وباقي الحقائب تذهب لما يعرف بمجموعة المعتقلين السياسيين السابقين بقيادة فاغان أموم“.

ويشمل المقترح زيادة مقاعد البرلمان من 332 إلى 400 مقعد، على أن توزع المقاعد الإضافية بواقع 50 لمجموعة مشار، و 17 للأحزاب السياسية الأخرى، فيما تُمنح مجموعة باقان مقعدا واحدا فقط.

وعلى مستوى الولايات، تنال مجموعة مشار رئاسة ولايات الوحدة، وأعالي النيل، وجونقلي، إضافة إلى 53% من المجالس الوزارية والوظائف الحكومية في الولايات الثلاث، فيما تنال مجموعة سلفا كير 33%، ومجموعة باقان والأحزاب السياسية 14%..

وفي سياق متصل، نفى سفير جنوب السودان في الخرطوم، ميان دوت وول، ما تناقلته وسائل إعلام ومواقع للتواصل الاجتماعي عن وفاة الرئيس سلفا كير ميارديت بعد صراع مع المرض، مؤكدا أن كير ”بصحة جيدة“.

وأضاف وول أن ”الرئيس سلفا كير سيشارك اليوم السبت في أعمال الدورة العادية الـ27 للمجلس الوزاري لدول الاتحاد الإفريقي بعاصمة جنوب إفريقيا جوهانسبيرج“.

وراجت أنباء عن إسناد سلفا كير مهامه الرئاسية إلى وزير الدفاع، كوال منيانغ جوك، بعد أن نصحه طبيبه بالتنحي عن منصبه، والابتعاد عن العمل السياسي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com