الصين تحث مجددا على وقف لإطلاق النار وحل سياسي لأزمة اليمن

الصين تحث مجددا على وقف لإطلاق النار وحل سياسي لأزمة اليمن

بكين – عبرت الصين اليوم الاربعاء مجددا عن قلقها البالغ لتدهور الوضع في اليمن وحثت جميع الاطراف على وقف القتال وحل النزاع من خلال المحادثات.

والصين لاعب دبلوماسي خجول في الشرق الاوسط على الرغم من اعتمادها على النفط من المنطقة وعضويتها الدائمة في مجلس الامن التابع للامم المتحدة. وكثيرا ما عبرت عن القلق بشان القتال في اليمن ودعت الي حل سياسي.

ووفقا لوزارة الخارجية الصينية فان السفير الصيني تيان تشي قال اثناء مؤتمر بالهاتف مع مبعوث الامم المتحدة الي اليمن اسماعيل ولد الشيخ أحمد ”تشعر الصين بقلق بالغ لاستمرار الاضطرابات في اليمن وتدهور الوضع الانساني.“

واضاف تيان ان بكين تأمل بتحقيق وقف لاطلاق النار في أقرب وقت ممكن وان تنفذ جميع الاطراف قرارات الامم المتحدة وتسعى الي حل سياسي.

وقال ان الصين مستعدة لبذل ما في وسعها للمساعدة.

وفي ابريل نيسان أبلغ الرئيس الصيني شي جين بينغ العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز في اتصال هاتفي انه ينبغي تكثيف الجهود للسعي الي حل سياسي للازمة في اليمن.

وبدأ تحالف لدول سنية تقوده السعودية قصف مواقع للمسلحين الحوثيين في اليمن وسط خشية من ان الحركة الشيعية ستعمل كوكيل لايران خصم السعودية اللدود في المنطقة.

وينفي الحوثيون وايران ان بينهما اي روابط عسكرية او اقتصادية. ويقول الحوثيون ان سيطرتهم على العاصمة صنعاء في سبتمبر ايلول وتقدمهم في جنوب البلاد جاء في إطار ثورة على حكومة فاسدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com