مقتل مفتي داعش السعودي وأربعة من معاونيه بالرمادي

مقتل مفتي داعش السعودي وأربعة من معاونيه بالرمادي

دمشق – أفادت مصادر أمنية في قيادة “عمليات الأنبار”، الاثنين، أن القوات الأمنية تمكنت من قتل المفتي الشرعي لتنظيم “داعش” الإرهابي في قضاء هيت غربي الرمادي وأربعة من معاونيه.

ونقلت مواقع إخبارية عراقية، عن مصدر أمني في قيادة “عمليات الأنبار” إن “القوات الأمنية وضمن معلومات استخبارية دقيقة حددت تجمع لعناصر “داعش” في حي الزهور وسط قضاء هيت غربي الرمادي وتم قصفه من قبل التحالف الدولي، مما أسفر عن مقتل ما يسمى بالمفتي الشرعي لتنظيم “داعش” في هيت، المدعو أحمد الشاطري سعودي الجنسية وأربعة من معاونيه”.

وأضاف أن “الطائرات دمرت ثلاثة عجلات نوع همر كان يستقلها عناصر التنظيم مع تفجير شاحنة محملة بالأسلحة ومنصة لإطلاق القذائف الصاروخية”.

وأشار المصدر إلى أن “قوات التحالف تشن غارات جوية بشكل متواصل لتشتيت عناصر التنظيم الإرهابي في هيت، بهدف تطهير محيطها استعدادًا لاقتحام مركز المدينة”.

وفي الأثناء، أعلنت مصادر في الجيش العراقي، اليوم، مقتل 10 من عناصر الجيش وتنظيم “داعش”، في حادثين منفصلين في مناطق تابعة لمحافظة الأنبار، 118 كم غرب بغداد.

وقالت المصادر “إن عناصر بتنظيم “داعش” قصفت قاعدة الحبانية العسكرية شرقي الرمادي بقذائف الهاون ما تسبب بمقتل أربعة جنود من الجيش، فضلاً على تعرض عدد من مبان القاعدة إلى أضرار مادية”.

وأشارت المصادر إلى مقتل ستة من عناصر “داعش” حاولوا التسلل والعبور إلى منطقة حصيبة الشرقية من جهة منطقة الجزيرة الواقعة في الجزء الشرقي من مدينة الرمادي، بعد أن قامت القوات الأمنية العراقية بإطلاق النار عليهم قبل عبورهم الحاجز العسكري، الذي يفصل منطقة حصيبة عن المناطق الأخرى”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع