مقتل حوثيين في كمين للمقاومة الشعبية

مقتل حوثيين في كمين للمقاومة الشعبية

صنعاء– قتل مسلحان حوثيان، اليوم السبت، في كمين مسلح للمقاومة الشعبية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، استهدف دورية يتبعان لها في محافظة تعز، وسط اليمن، بحسب شهود عيان.

وأفاد شهود العيان أن اثنين من ميلشيات جماعة “أنصار الله” (الحوثي) قتلا، صباح اليوم، إثر كمين استهدف دوريتهما بقذائف صاروخية من طراز “آر بي جي”، في مدينة تعز عاصمة المحافظة التي تحمل الاسم ذاته.

وأضاف الشهود أن عربة الدورية احترقت بالكامل مع انفجار كمية من الذخائر داخلها جراء الهجوم المسلح، دون ذكر تفاصيل أخرى.

 في سياق متصل، واصلت ميلشيات الحوثي وأخرى موالية للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، اليوم، قصف أحياء سكنية في مدينة تعز بقذائف الهاون، أبرزها حيا الروضة والجمهوري، كما قصفت جبل “جرّة” المطل على المدينة الذي يسيطر عليه مقاتلو المقاومة الشعبية، دون أن تعرف على الفور حصيلة للخسائر الناجمة عن ذلك، بحسب المصدر نفسه.

ولم يتسنّ التأكد مما ذكره الشهود من مصدر مستقل، كما لم يتسنّ الحصول على تعليق فوري من جماعة الحوثي حول ذلك.

يأتي ذلك في وقت تتواصل فيه غارات التحالف الذي تقوده السعودية ضد مواقع تابعة لجماعة الحوثي، والميلشيات الموالية لصالح، المتحالف مع الجماعة، وذلك منذ انطلاق عملية “عاصفة الحزم” في 26 مارس/ آذار الماضي، وما أعقبها في 21 أبريل/ نيسان من عملية سُميت بـ”إعادة الأمل”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع